الرئيسية / إضاءات / مظفّر النواب… النهر الثالث بخير!

مظفّر النواب… النهر الثالث بخير!

مرة جديدة تطال الشائعات الشاعر العراقي مظفّر النواب (1934 ــ الصورة). في الساعات القليلة الماضية، تسابق روّاد مواقع التواصل الإجتماعي على رثاء الشاعر العراقي، واستعادة قصائده وأبرز مقاطعه الشعرية. تعود الشائعة إلى أيام قليلة، لكن ابن شقيقه ضرغام النوّاب كذّب الخبر أوّل من أمس، مؤكّداً أن «النهر الثالث ما زال بخير»، ومضيفاً «تقاطرت عليَّ في الآونة الأخيرة رسائل كثيرة تستفسر حول الخبر المنشور حديثاً عن وفاة الشاعر الكبير مظفَّر النواب.

إنها ليست المرة الأولى، ولن تكون الأخيرة، التي يتناول بها ضعفاء النفوس خبراً كاذباً كهذا. ان من يذكر خبراً كاذباً كهذا الخبر أو غيره، هو حتماً مصاب بعقدة الدونية، ومرض الحسد النفسي. لمحبّي العظيم مظفّر النّوّاب، نقول بأن النهر العراقيّ الثالث ما زال بخير، و إنّ كحل العراق ما زال بخير،… سيداتي سادتي إنّ مظفّراً بخير وتمام العافية والحمد لله، فلْيفرح العراقيون ولْيفرح العراق العظيم، ولْيفرح الوطن العربي والعالم، لأنّ قلب النواب الذي إتسّع لهم، ما زال يتّسع لهم ويتّسع كل الكون وأكثر، فما زالت دقات قلبه، لحناً عالمياً يغنّي للإنسانيّة، ولكرامة الإنسان. طوبى لمن يحبّ مظفر النواب، طوبى لمن يشعر بأنه إنسان، طوبى للطيّبين والسائلين عن النواب». علماً أن صاحب «للريل وحمد» الذي قارع الأنظمة العربية وتهكّم على سياساتها المستسلمة ببذاءة وفجاجة شعريتين، قضى حياته متنقلاً بين المنافي والسجن بينما يقبع منذ بضع سنوات، تحت رحمة المرض وسط إهمال رسمي كامل.
____
*الأخبار

شاهد أيضاً

فنانو مصر والعالم يجسدون بالضوء روحانيات شهر رمضان

*ناهد خزام القاهرة – لم يكن المعرض الجماعي المقام حاليا بـ”قصر الفنون” في القاهرة، والذي …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *