الرئيسية / نصوص (صفحه 80)

نصوص

حزنُ السؤال

خاص- ثقافات عبد الرحمن بوزربة*   للوردةِ الأولى تغني أم لشوكِ الأزمنهْ..؟ أم أنّها النّاياتُ أثقلَها السّكوتُ فصافحتْ حُزنَ السؤالْ…؟ حدّقْ هناك… نوافذُ الحيّ العتيق تأبّطتْ جُدْرَانها أَوَ ما تزالُ هنا وتوغلُ في الصدى تصغي لهمسِ الأمكنهْ..؟ ستظلُّ تجرحُ موجةَ الشطِّ القديمِ تظلّ تطعنك الرمــالْ.. دمٌ يداكَ وغلّة الكفّينِ فاكهةُ …

أكمل القراءة »

نصوص

  خاص- ثقافات محمد قسط*   1-نوتة متنبّئة   كمحّارتين عيناك أكنت تُغلقهما على أفقٍ نبيذّي؟ بحجرٍ حفرت لسانًا في المعنى وخمشت رائحة المقهى أصابع النادل تسيل على مفاتيح البيانو وتتسرّب المصابيح من ثقوب الليل أول سيجارة كانت كافية لتنطفئ المدينة الحزينة لا تتمشّى حذرا على الشاطئ الأغاني التي يخبّؤها …

أكمل القراءة »

خطواتٌ فوقَ جسدِ الصّحراءِ /(مسرحةُ الْقصيدةِ الْعربيّة)

خاص- ثقافات *وهيب نديم وهبة القسم الثالث من المطولة – خطوات “رحلةٌ نبويّةٌ منَ الجاهليّةِ حتّى حجّةِ الوداعِ” قمرٌ يدخُلُ وهَجَ النّارِ ليلًا يسْتلُّ منْ قُدرَةِ السّماءِ جبروتَ الْإنسانِ / ويكسِرُ حاجزًا ما بينَ الْبحرِ وبينَ الْبحرِ../ ويرفَعُ مرافئَ ويُغلِقُ خلجانا / يجمعُ فوقَ جسدِ الصّحراءِ / بَحْريْنِ معًا / …

أكمل القراءة »

إلى جرحى الليل والحب

خاص- ثقافات *عثمان بوطسان قُلْ لِي يَا حَبِيبِي كَيْفَ لاَ يَصْفَرُ هَذَا القَلْبُ بِغِيَابِكَ كَيْفَ لاَ يَغْدُو النَبْضُ حَجَرََا حَجَرًا مُتَصَلِبًا بِرَائِحَةِ العُزْلَةِ وَأَلَمِ الفِرَاقِ. قُلْ لِي كَيْفَ لاَ أَصْرُخُ صَرْخَةَ الجَرِيحِ عَلَى وِسَادَةِ نَائِمٍ وَسَوَادُ الفَرَاغِ أَلْبَسَ قَلْبِي كَفَنَ المَيِتِ. قُلْ لِي كَيفَ أَنْسَاكَ وَرَائِحَةُ ضَحكاَتِكَ لاَ تُفَارِقُ رُحِيَ …

أكمل القراءة »

الآن، أنا برلماني وهذا بياني إليكم

خاص- ثقافات *محمد الهجابي لآن، بتت واحداً منهم. التلفزات قالت ذلك. النشرات ردّدت الخبر لأمسيةٍ بكاملها. وكررته في اليوم الموالي. في الصباح كما في الظهيرة، وفي المساء أيضاً . لم تكف الأخبار عن تكرار اسمي؛ الاسمين معاً، الشخصي واللقب كليهما. ويا لحظي وسعدي العظيمين !الصحف أيضاً أخبرت. وكذلك أعلمت المواقع …

أكمل القراءة »

اَلْمَصْلُوبُ

  خاص- ثقافات خُورْخِي مَارْيُو بَارْلُوطَّا لِبْرِيرُو*/ ترجمة: الدكتور لحسن الكيري**                    كان ماكرا أو غبيا كفاية بحيث اندس بيننا خِفية. و عندما انتبه إليه إيدواردو كان عليه أن يقبله إذْ كان هناك قانون مضمر مفاده أنه كان يجب أن تستمر الأمور أو تتطور هكذا مثلما هي عليه أو …

أكمل القراءة »

أَهُوَ الخَلاصُ أسْمَاءٌ تتَلوَّنٌ

خاص- ثقافات *عبد اللطيف رعري من بعيدٍ وكعادةِ الأخبارِ ألطافُها ناذِرةً تتلوى الظِّلالُ علَى وَشمٍ مَفادُهُ أنه هُنا في الأرْصِفةِ.. في الأعتَابِ المُباركةِ واللامُباركَةِ … فِي مُزحَةٍ معَ ضَبابِ أيلولَ .. تَارَة علَى البالِ قَهقهة… وتَارَة شهقة تأتِي على الرّيحِ بالإنكَارِ … في سُباتٍ أعمَقَ مِن توغُّلِ الحِيرةِ يبْردُ الجَسدُ …

أكمل القراءة »

ديوان لافتات انشداه/ دفتر رقم 1

خاص- ثقافات *كمال تاجا خفقة قلب عصفور جنح به الريح فمال بسرعة مدهشة ليختفي بين أوراق الشجر -*/ 2 بالقليل من الود وبنثر بضع من حبات قلب تجلب لفرع الغصن عصاقير تهفو لها زقزقة ما يجول بالنفس -*/ 3 حفيف الأشجار تأخذه رجفة من البرد وتهتز له النفس تنتابك القشعريرة …

أكمل القراءة »

في غيابات الليل

خاص- ثقافات *محمد شاكر الليلُ .. غِيابٌ أبْحِرُ في لُجِّهِ، بإشْراقَةٍ ، تُدْنيني مِنْ ضَفَّةِ الصَّباحِ ، وهو لا يَرى ، ضَوْئي المُتاحْ . الليْلُ.. سَبّورتي السَّوْداءْ ؛ أخُطُّ عَليْها بِطبْشورِة الأهْواءِ ؛ نَشيدًا يُسَلِّيني ، عَلى مائِدةِ الأرَقْ. فإذا الْبياضُ مِنْ حَوْلي، ثمِلا ، بخَمْر الْحَكايا ، وَبوْحِ الْوَرقْ …

أكمل القراءة »

وقت للكتابة : من يعرف الشعر؟

*قاسم حداد  ١ أظل شبه متأكد بأنني أعرف الشعر، الى اللحظة التي يسألني أحدٌ عن ذلك، عندها أتيقن بأنني لا أكاد أعرف شيئا عن أي شيء. فليس في الشعر ما يُعرف عنه، قبله. كما أنه ليس هناك قبل الشعر وبعده. المعرفة عموماً، والشعر على وجه التعيين، لا تُطال بمعزل عن …

أكمل القراءة »