الرئيسية / نصوص (صفحه 100)

نصوص

بقية من خيط شعاع

خاص- ثقافات *حسن حجازي ما من وميض قد يتسرب من خرم العتمات، أنا وعمود الإنارة المعطل هناك،عند انعطافة الشارع الموحش نتلصص على عورة زمن محنط داخل كبسولة من كريستال، يكشفها  في تمام الساعة الضجرة ليلا لنفس تلك الهرة العمياء الجذلى بتلك الخربشات التي تحدثها مخالبها الحريرية في خريطـــة ليل يحاول …

أكمل القراءة »

هنا رجلٌ يتبعُه ظلّه

خاص- ثقافات *محمد الهجابي في البداية ضغط بالإبهام على زر التشغيل. ضغط السي محمد ضغطات متواترة. ثمّ ضغط بالأصابع كلّها كما لو يبصم بجماعها عليه. اليد اليمنى ضغطت فيما اليد اليسرى كانت تشدّ على حافة الآلة. ولمّا لم يستجب المصعد زفر طويلاً، ولعن الآلة. قال إنه في لحظة ما فكر …

أكمل القراءة »

مَقَاطِعُ خَمْرِيَّةٌ

خاص- ثقافات نِيكَانُورْ بَّارَّا*/ ترجمة: الدكتور لحسن الكيري** إهداء: أهدي هذه الترجمة المتواضعة إلى صديقي و أخي المترجم نزار سرطاوي شاكرا له مسعاه في التقريب بين الثقافات عبر الحرف و متمنيا له  كذلك مزيدا من التألق و العطاء و الصحة و العافية و طول العمر. مُثَارَ الْأَعْصَابِ لَكِنْ مِنْ دُونِ أَلَمٍ …

أكمل القراءة »

نَقِيشَةٌ مِنْ أَجْلِ قَبْرِ بَطَلٍ

خاص- ثقافات خُوسِّي يِيرُّو*/ ترجمة: الدكتور لحسن الكيري** كَانَ يَحْسِبُ نَفْسَهُ سَيِّدَ الْعَالَمِ لِأَنَّهُ كَانَ يَخْفِقُ فِي حَوَاسِّهِ. كَانَ يُحَاصِرُهُ بِجَسَدِهِ حَيْثُ كَانَتْ تَتَهَالَكُ الْقُرُونُ.  بِمِشْعَلِ شَبَابِهِ كَانَ يُضِيءُ الْأَعْمَاقَ الْمُظْلِمَةَ. *** كَانَ يَحْسِبُ نَفْسَهُ سَيِّدَ الْعَالَمِ: مَرْكَزَهُ الْحَتْمِيَّ وَ الْإِلَاهِيَّ. كَانَتْ تُذِيعُ هَذَا كُلُّ سَحَابَةٍ، كُلُّ شُعَاعِ شَمْسٍ أَوْ حَبَّةِ …

أكمل القراءة »

سطوح الأشياء

*محمود شقير يعيد المكنسة إلى مكانها، يرخي ثنيات بنطاله فوق ساقين مبللتين، تزكم أنفه روائح المراحيض التي تمتلىء يومياً بأشياء زائدة. لم تعد تجدي تحذيراته اللاهثة يطلقها في وجوه الأولاد وهم يتراكضون نحو المراحيض، ثم يخرجون منها وقد لُوثت أحذيتهم وسفوح بناطيلهم. الآن أيقن أنه لا جدوى من كلّ تحذيراته، …

أكمل القراءة »

قصتان قصيرتان

خاص- ثقافات *د.محمد عبدالحليم غنيم  بينما تشير بإصبعها نحوي       قال الأستاذ بعد أن قرأ قصتي – وكان الفراش قد شد على الطاولة الخشبية الكبيرة مفرشاً حريرياً ناعماً، ثم وضع في همة فائقة أكواب الشاي أمامنا ، وأمام الأستاذ وضع كأساً كبيرة من البراندي وأعاد ترتيب زهور بلاستيكية بيضاء وهو …

أكمل القراءة »

أعيشكَ كحَملٍ كاذبٍ..

خاص- ثقافات *آسيا رحاحليه أحبك بطريقتي.. جدا في الصباح البارد، قليلا فقط حين أشرب قهوتي، بجنون بعد الظهر. ألعنك ألف مرّة في المساء، و في  الليل أتكور في حِجر الحنين، أتخيّلك  معي، أصير ضلعا، ادخل في صدرك و أنام. أحبك بطريقتي. أقول كيف حالك و أعني أحبك و أقول صباح …

أكمل القراءة »

عالم الملِئيس العربي

خاص- ثقافات *الطيب طهوري أمامك أسبوع كامل لحل المشكلة، قال الملِئيس لرئيس وزرائه.. حاضر جلالة الفخامة، رد رئيس الوزراء..انحنى، قبل ظاهر يده اليمنى..استدار وخرج منحنيا.. مساء كان اجتماع مجلس الوزراء ..لم تعد خزينة دولتنا كافية للمحافظة على صب أجور جيشنا وقوانا الأمنية في وقتها وبكاملها.. تعرفون بأن الظروف الداخلية والإقليمية …

أكمل القراءة »

جسداً ببعد واحد

خاص- ثقافات *عايدة جاويش بعيداً عن أبعادها الأربعة جلستُ أحصي النقاطَ الثابتة التي تربطني بهذه الأرض فلمستُ خواء العالم بطولِ الأرضِ وعرضها ولم أجدْ خطوطاً تصلُ زماني بمكانكَ …… كانت قبلكَ بمذاقها المالح سجنٌ يتسع يصيرُ جسداً ببعدٍ واحد ……. في الفراغ تخونني الأبعاد وتستمر كينونة هذا العالم فأدركُ أن …

أكمل القراءة »

أُحِبُّكِ عَلَى السَّاعَةِ الْعَاشِرَةِ صَبَاحًا…

خاص- ثقافات خَايْمِي سَبِينِسْ غُوتْيِيرِثْ*/ ترجمة: الدكتور لحسن الكيري** أُحِبُّكِ عَلَى السَّاعَةِ العَاشِرَةِ صَبَاحَا، وَ الْحَادِيَةَ عَشْرَةَ وَ الثَّانِيَةَ عَشْرةَ زَوَالًا. أُحِبُّكِ بِكُلِّ رُوحِي وَ بِكُلِّ جَسَدِي، وَ أَحْيَانًا خِلَالَ الْأَمَاسِي الْمُمْطِرَةِ. وَ لَكِنْ عَلَى السَّاعَةِ الثَّانِيَّةِ أَوِ الثَّالِثَةِ بَعْدَ الزَّوَالِ، عِنْدَمَا أَهُمُّ بِالتَّفْكِيرِ فِينَا نَحْنُ الاثْنَيْنِ، وَ بَيْنَمَا أَنْتِ تُفَكِّرِينَ …

أكمل القراءة »