الرئيسية / نصوص (صفحه 70)

نصوص

الساكن الجديد

  خاص- ثقافات *د.محمد عبدالحليم غنيم      لقد ضاعت أشياء كثيرة ولم يتغير شيء      دائما ما يكرر تلك العبارة ، عندما تسمعه لأول مرة يخيل إليك على الفور أنه يهذي ، على الرغم من جدية مظهره ، يطلق عليه سكان البيت فى همس “الساكن الجديد” ، مع أنه ليس …

أكمل القراءة »

قصيدة “أمنية جارحة” للشاعرة الفلسطينية فدوى طوقان بالإسبانية

خاص- ثقافات Versificación: Fadwa Tuqan* Traducción: Dr. Lahcen El kiri**   Un deseo hiriente   “Si aceptáis, abrazamos y extendemos las alfombras pero si os retiráis dándonos la espalda os dejamos sin amor”. Hind Bent Ataba Seguimos todavía en las salas de anestesia En las camas de anestesia dormimos mientras …

أكمل القراءة »

شكوك

خاص- ثقافات *محمود شقير        تبدو المرأة، من طريقتها في التعامل معي، كأنها تعمل في خدمة المخابرات، هكذا قالت لي خواطري التي التمعت في الرأس فجأة، لأنني – وبدون ادعاء – كثير الوساوس إزاء هذه المهنة التي بلونا المرّ من ثمرها، ولأن المرأة أكثرت في البداية من الأسئلة الدقيقة التي …

أكمل القراءة »

لَا الْبَحْرُ سَجَّادَةٌ وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةٌ

خاص- ثقافات *وهبة نديم وهبة لَا الْبَحْرُ سَجَّادَةٌ وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةٌ وَيعودُ  لِي كَمَا كَانَ. لَا الْبَحْر سَجَّادَةْ.. وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةْ.. هِي الْأرْضُ، وَخَفَقَهُ قلْب، وَجناحُ طَائِرٍ، وَسَمَاء وَاسِعَةٌ رَحْبَةٌ، رهبةٌ وَقَدَاسَةٌ. لَمْ يَبْق مَنِ الطَّيْرِ سِوَى الْجناحِ وَمِنْ الْقلْبِ سِوَى خَفَقَانِ  رُعْب وَالْأرْض مَزْرُوعَة دِماء.. وَالسَّمَاءُ رَحْبَة.. اُنْظُرْ !! …

أكمل القراءة »

أتذكر صوت الديك مع فجر جديد

خاص- ثقافات *عمر شطة أحاول أن أتذكر صوت الديك مع فجر جديد، وصوت الدجاج في بحيرة جارنا، ورائحة الماعز مع الصباح ، و هو يحلب معزته، و يجمع البيض الأبيض، ويمر على كرمة العنب، يأخذ منها عناقيد من العنب الأخضر والأحمر ، ويضعها في دلو حديدي ، كان هذا الدلو …

أكمل القراءة »

في حياة سابقة

خاص- ثقافات *مرزوق الحلبي رأيتني فتيًّا، أتبع نبيًا، يتأمّل أكثرَ مما يحكي، لا يملكُ نصّا يُمليه لا يحمل سيفا لا يُعلن حربا ولا غنائم أو سبايا لا يحلّلُ ولا يُحرِّم لا يأمر ولا يأتمر يصيد السمك كالآخرين ويتقاسمه مع الذين لم يمتلكوا مهارةَ الصيد بعد أرتادُ معه دار الحِكمةِ يعشق …

أكمل القراءة »

ذاكرة معطوبة

خاص- ثقافات *شادي الحيُّوك وحيداً في عراء المعنى…… أرقب مصرع النعناع في دمي وأتأمل حكمة الغيم في عبوره السريع لا امرأة تهدئ من روع القلب المشاغب أو تزرع حلماً صغيراً في حنايا الروح لا دمشق هنا إلا في صدوع الذاكرة وأنا بين هنا… وهناك أهذي بالأسماء كما يهذي عاشق باسم …

أكمل القراءة »

لمْ يَنْتَهِ شَيْءٌ بَعْد.. لَمْ يَنْتَهِ الاحْتِلال

خاص- ثقافات *طلال حمّاد 1 لمْ يَنْتَهِ الأمْرُ بَعْدُ المَشْهَدُ لمْ يَكْتَمِلْ المُخْرِجُ يَعْتَلي المِنَصَّةَ والمُلقِّنُ لنْ يَظَلَّ في حُفْرَتِهِ تَحْتَ الخَشَبَة وَمِسْوَدَّةُ النَصِّ القَديمِ سَتُكْمِلُ النَصَّ الجَديدْ بُنْدُقِيَّةٌ سَتُكَذِّبُ النَشيدْ مُمَثلٌ يَخْرُجُ نِهائِيّاً مِنَ القاعَة المُتَفَرِّجونَ ليْسوا مُتَفَرِّجينْ التَذاكِرُ بالمَجّانْ المَسْرَحِيَّةُ في النِهايَةِ باهِظَةُ الثَمَنِ الأمينُ ليسَهُ أوْ أنًّهُ.. …

أكمل القراءة »

رسول القدر

خاص- ثقافات *نارين عمر لا أوقات لي هو وقتٌ واحدٌ يندّي حلم منامي ويقظتي مذ صيّرك القدرُ رسولاً لأحلامي تهندسُ لي خطواتي في شرفة القمر تظلّلُ جبيني في بهو الشّمس النّهار بك يستعينُ في الطّلوع الليلُ لك يرتّل أنغام السّطوع يا رسول القدرِ طفلٌ أنت غيمة الفجر بكت فرحاً بقدومك …

أكمل القراءة »