الرئيسية / إضاءات / «أخبار الأدب» تعود إلى محرريها

«أخبار الأدب» تعود إلى محرريها



نجح المحررون الأساسيون في جريدة «أخبار الأدب» القاهرية في إقصاء رئيس تحريرها المحسوب على جماعة «الإخوان المسلمين» مجدي العفيفي موقتاً، بعدما أعلن أنه في إجازة لمدة أسبوعين، رداً على تكرار مطالبتهم له بالاستقالة، خصوصاً عقب تظاهرات 30 حزيران (يونيو) الماضي التي أدت إلى عزل الرئيس الإخواني محمد مرسي في ذكرى مرور سنة على توليه حكم البلاد.
وأوكل العفيفي إلى طارق الطاهر مهمة رئاسة تحرير الجريدة في غيابه، ومن ثم سنحت الفرصة لإصدار عدد «مختلف» يحمل غلافه عنواناً دالاً هو «الخلاص»، وافتتاحية عنوانها «مصر المخطوفة» تؤكد أن «هذا عدد بلا رئيس تحرير، وهو تجربة في الإدارة الجماعية، إذ شارك المحررون جميعاً في تحريره واختيار أفكاره والاتصال بكتابه… تجربة في العمل الجماعي بلا إقصاء لأي فكرة. وحدهم هؤلاء الذين يتوهـمون أنـهم يمتلكون الحقيقة المطلقة هم خارجنا ولن يكونوا منا».
وواكب هذا العدد الذكرى العشرين لصدور «أخبار الأدب»، التي كان الروائيان جمال الغيطاني وعزت القمحاوي من أعمدتها، وجاء في افتتاحيته: «على مدى العشرين عاماً الماضية، وبمعاونة المثقفين والأدباء والمفكرين في مصر والعالم العربي، كان لدينا هدف واحد أساسي، سؤال ندرك قبل طرحه أن لا إجابة عليه، لكن المحاولة تعني إنتاج شكل مختلف من التفكير ومن الصحافة الأدبية: ما الثقافة؟ لم ندعم إجابة في مواجهة أخرى، ولا مدرسة بعينها، أو اتجاهاً ما، لكننا اسـتجـبنا إلى نـصوص تتكهن بطريق ولو كان مظللاً بالشك».
– الحياة

شاهد أيضاً

ترويض النفس

خاص- ثقافات *الدكتورة سمر الشامسي النفس عند أرسطو جوهر، لكنها جوهر ذو أنواع مختلفة، فقد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *