الرئيسية / فنون / حضور سينمائي عربي لافت في مهرجان فجر السينمائي الدولي

حضور سينمائي عربي لافت في مهرجان فجر السينمائي الدولي


( ثقافات )

يأتي مهرجان فجر السينمائي الدولي بنسخته الـ 33 بحلة جديدة ومقدما رؤية مغايرة لما كان عليه في دوراته السابقة في محاولة لإعادة حضور وجوه سينمائية عربية وإسلامية إلى حاضرنا الإبداعي. 
ففي النسخة الـ 33 للمهرجان تم الإعلان عن تخصيص أبواب جديدة وهي: سينما الدول الإسلامية والآسيوية ( ملامح الشرق )، والسينما العالمية ( السعادة) التي ستتنافس فيها الأفلام المشاركة في المهرجان. 
و اللافت في الأمر الحضور السينمائي العربي المعلن عنه وأسماء مخرجين وممثلين وممثلات ومدراء مهرجانات من العالم العربي وعروض الأفلام التي سوف تناقش في هذه الدورة .
جديد فجر في نسخته الـ33 
ستضاف إلى مهرجان فجر في هذا العام أقسام جديدة تعنى بسينما الشرق والتقرب أكثر من الحركة السينمائية فيه، إذ ستحمل جائزة ( الراية الذهبية ) لهذا العام اسم المخرج السوري والعالمي محمود العقاد وهي جائزة ستكون حلقة وصل حقيقة للتواصل مع الأعمال السينمائية في العالم العربي .
بينما ستشارك العديد من الدول العربية في مهرجان فجر السينمائي منها الكويت و العراق و فلسطين و سوريا و مصر و قطر و تونس و البحرين و لبنان .
ضمن إطار العمل المعتمد في مهرجان فجر السينمائي الدولي ، تحدد في كل عام دولة لطرح و مناقشة أبعادها السينمائية و تأتي هذا العام السينما التركية المعاصرة لتكون موضوع نقاش و نقد عبر ( عين على السينما التركية ) .
وتضم جوائز مهرجان فجر السينمائي الخاصة لهذا العام الأعمال المتنافسة وهي على قسمين: 
جائزة أفضل مواهب شابة بين أعمال الدول الإسلامية والآسيوية، أفضل فيلم في إتجاه التضامن مع الشعوب الإسلامية والآسيوية، جائزة ترشيح المشاهدين، جائزة فريق الفن والتجربة السينمائي الإيراني الخاصة. 
ويضم القسم غير التنافسي الجوائز التالية: 
عرض الأفلام القصيرة، عرض الأفلام الوثائقية، العروض الخاصة.
وسوف يكشف القائمون على المهرجان عن نشاطات أخرى سوف تعلن في الأيام القادمة. 
يؤكد القائمون على مهرجان فجر السينمائي لهذا العام على حضور المغيب سينمائيا الحامل لدهشة المشهد والحدث والموضوع، وشرقية الحدث السينمائي والرماد السينمائي الحامل لعنقائه .
ويعتبر مهرجان فجر السينمائي أهم حدث سينمائي في إيران، وبدأت انطلاقته في العام 1982، وأقيمت النسخة الأولى منه برعاية مؤسسة فارابي السينمائية وبعناية وزارة الثقافة الإسلامية .
وانقسم المهرجان الى قسمين: سينما إيران وسينما العالم.
تتنافس الأفلام الإيرانية والأجنبية على: العنقاء البلورية ورؤية جديدة وسينما الحقيقة والأفلام الوثائقية.
يذكر أن مهرجان فجر السينمائي ال 33 يبدأ فعالياته في العاصمة الإيرانية طهران من 25 ابريل ولغاية 2 مايو. 

شاهد أيضاً

«حكمة» الأفلام الصامتة.. من شابلن إلى بينك بانثر

*علي سعيد خلال ثلاثينيات القرن العشرين، عندما بدأ نجم السينما الصامتة في الأفول، بإدخال صوت …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *