الرئيسية / أرشيف الوسم : عبده وازن

أرشيف الوسم : عبده وازن

روايات الصيف

*عبده وازن لا نعيش فصل الصيف مثلما يعيشه الغرب وبخاصة أوروبا. ليس الصيف حدثاً في حياتنا ننتظره بحرقة وشوق كما ينتظره الأوروبيون عموماً، عاماً تلو عام. الشمس رفيقتنا كل يوم، حتى في عز الشتاء. الصحراء والبحر على مرمى أنظارنا والسماء إذا اكفهرت فهي سرعان ما تنقشع. أما القمر فجارنا في …

أكمل القراءة »

قدس الشباب العربي

*عبده وازن لم يرتفع صوت في الغرب حتى الآن يدين الاعتداءات الوحشية التي يرتكبها الجيش الإسرائيلي يومياً ضد المدنيين الفلسطينيين في القدس. لم تعترض اي منظمة من المنظمات التي تدعي الدفاع عن حقوق الانسان والحريات والمعتقدات، ولم يتناد مثقفون ملتزمون او يساريون وطليعيون الى توقيع بيان يستنكر هذه الحملات العسكرية …

أكمل القراءة »

رواية عبده وازن “البيت الأزرق”.. الوجودية بثيابٍ فلسفية وبوليسيّة

*عمر شبانة ابتداءً، وقفة على العتبة الأولى في الرواية، إذ يختار عبده وازن “البيت الأزرق” عنوانًا لروايته الأولى، التي يدور جزء كبير منها في فضاء السجن. والبيت الأزرق، أو السجن الاحترازيّ، كما يرد في متن الرواية، قسم في السجن يختصّ باستشفاء ذوي الأمراض العصبيّة، يختار عبده العنوان متكئًا على دلالات …

أكمل القراءة »

تحية إلى رام الله

*عبده وازن  عشية انطلاق «ملتقى فلسطين الأول للرواية العربية» في رام الله، استبق وزير الثقافة الفلسطينية الشاعر إيهاب بسيسو، حملات مقاطعة «التطبيع»، واصفاً الملتقى في كونه «مواجهة للاستعمار الاستيطاني الذي يحاول عزل فلسطين عن محيطها العربي وعمقها الإنساني». ولم يوفر بسيسو الاحتلال الإسرائيلي فتحدث عن محاولات العرقلة في استصدار تصاريح …

أكمل القراءة »

ابن عربي المسافر

*عبده وازن  أضاف ابن عربي مدينة أخرى إلى خريطة المدن التي جابها خلال ترحاله «الأرضي» الطويل، هي أبوظبي التي يحتفي به معرضها الدولي للكتاب بصفته الشخصية المكرمة لهذه السنة. وفي أبو ظبي أيضاً أُعلن فوز صاحب «الفتوحات المكية» بجائزة البوكر العربية من خلال رواية «موت صغير» للكاتب السعودي محمد حسن …

أكمل القراءة »

فخ الفايسبوك

*عبده وازن قاومت الفايسبوك طويلاً حتى وقعت في فخّ إغرائه. لكنني حتى الآن ما زلت في موقع القارئ و «المعلّق» ولم استحل كاتباً فايسبوكياً. وقد أباشر ذات يوم الكتابة على صفحاته عندما أشعر أنني في حاجة إلى تدوين شذرات وانطباعات سريعة. فالكتابة هنا لا تحتمل الإطالة ومثلها القراءة، فقارئ الفايسبوك …

أكمل القراءة »

في كراهية النساء

*عبده وازن كنت أبحث في إحدى المكتبات، في اليوم العالمي للمرأة، عن كتاب جديد في حقل الإبداع النسائي أو الثقافة النسوية عندما وقعت مصادفة على كتاب بالفرنسية جذبني عنوانه: «قاموس كراهية النساء» للكاتبة أنياس ميشو، وهو صادر في سلسلة «كتاب الجيب» الشهيرة ما يعني أنه من الكتب الرائجة جماهيرياً. لا …

أكمل القراءة »

«بازار»… وأرقام

*عبده وازن خلال «البازار» الانتخابي المفتوح منذ أشهر في لبنان، لم يعمد السياسيون المعنيّون به إلى استشارة مثقفين أو مؤرخين وأكاديميين في الشؤون المعقدة التي يواجهونها، والتي تكاد تحوّل سجالهم حول القانون الانتخابي المنتظر غوغائياً وغير مجد. أهل الثقافة والفكر في لبنان، والعلمانيون أو المستقلون منهم خصوصاً، تمّ إقصاؤهم عن …

أكمل القراءة »

عبده وازن يطلق أحلامه نصوصاً غرائبية

*رجاء نعمة لا شيء يشبه الحلم مثل الغيمة؛ كلاهما، يقتحمك بلا استئذان في فضاء كثيف يصعب لمسه وبهشاشة مذهلة القوّة والأثر. كلاهما خاطف في عبوره الدائم التجدد في شكله وتقلباته، سريع في تبدّده، إنّما شديد البلاغة لجهة علاقته بالحياة. لا غرابة إذاً في أن يتراءى للشاعر عبده وازن عنوان كتابه …

أكمل القراءة »

الراقصة «الجاسوسة» فتنت الفرنسيين والألمان خلال الحرب

*عبده وازن عندما يطالعك اسم ماتا هاري تتذكر للفور الراقصة الهولندية الشهيرة التي وصفت بـ «الجاسوسة» و»المومس» والتي تمّ اعدامها رمياً بالرصاص في مدينة فنسين الفرنسية في 15 تشرين الأول (أكتوبر) 1917 خلال الحرب العالمية الأولى. هذه «الجاسوسة» كُتب عنها الكثير من المؤلفات التاريخية والتوثيقية وانتقلت شخصيتها الفاتنة إلى السينما …

أكمل القراءة »