الرئيسية / فكر (صفحه 10)

فكر

في أهميّة السيرة الذاتية، والتأريخ لها فلسفياً

57f92c068ce8d661886976

*الحاج أوحمنة دواق تتراءى أهمّية حياة الفيلسوف وتتركز جدواها، بالنظر لما لها من دخل في تكوين شخصيته، وبناء جوانب تفكيره، وأسلوب تعاطيه مع مشكلات الحياة المعترضة له، ومدى تجاوبه معها بالعمل على تفهمها وتفكيكها انتهاء بحلّها ورفعها. ويزيد الأمر اتضاحاً إذا أخذنا في الاعتبار أنّ فكر أيّ فيلسوف ليس في …

أكمل القراءة »

جماليّة التجاوب في الأدب..الأسس والمفاهيم والإشكالات

brain-at-work

خاص- ثقافات *عادل بوحوت  “لا تُوجد النّصوص الأدبية فوق الرُّفوف: إنّها سيرورات لفعل دلالي يتمظهرُ ماديا فقط أثناء عملية القراءة. حتى يتحقّق الأدب، على القارئ أن يحتَلَّ دورا حيويا يُوازي إلى حدٍّ ما حيوية المؤلّف.”[1]                                     توطئة: إنّ الالتفات إلى الدّور المركزي الذي يلعبُه القارئ لحظة القراءة، كان قد اضطلع …

أكمل القراءة »

“آمين” العبري و”آمون” المصري: إشكالية المنطوق والمفهوم

526_FOwO8o6HIkHBjUvB

*هشام مباركي         تنطوي الألفاظ الدينية على دلالات وأبعاد تعكس الزخم الثقافي والأنطولوجي لكينونة الأفراد والجماعات داخل النسيج الاجتماعي الديني، لما لها من تأثير قوي في النفوس وسلطان كبير على العقول، فضلا عن أنها تمثل المحتوى الأساس للممارسات الليتورجية والطقوس التعبدية والكهنوتية من أدعية وصلوات وابتهالات… ولا غرو أن الألفاظ …

أكمل القراءة »

الإصلاح أهم من الثورة.. الثقافة العربية وراهنية كانط

immanuel-kant

*علاء الدين محمود لم تترك أم الزين بنشيخة المسكيني، منجزاً أو مقالاً أو نصاً للفيلسوف الألماني الكبير إمانويل كانط إلا واقتفت أثره، فكونت علاقة بتلك النصوص وما تحمل من مفاهيم فلسفية، هذه العملية جعلت المسكيني علي يقين براهنية أفكار كانط، خاصة إطروحاته حول الدين، وهي الراهنية التي تحملها المسكيني في …

أكمل القراءة »

الطريق إلى قبول الآخر

1460318846229

*ألفة يوسف أصبح اليوم من المسلّم به في المعارف الحديثة، ووفق العلوم الإنسانيّة أنّ اللّغة هي الّتي تؤسّس الذّات بتصوّراتها ورؤاها للعالم، فليس كلّ تمثّلنا لما حولنا إلاّ نتاج ألفاظ وعبارات ومصطلحات نعتمدها. وممّا نلاحظه أحيانا وجود بعض العبارات والمصطلحات الّتي وإن شاعت ودارت على الألسن، فإنّها تظلّ ذات معنى …

أكمل القراءة »

النَّصُّ الصُّوْفِيُّ .. خِطَابُ إشَارَاتٍ أمْ إحْدَثِيَّاتٌ مَعْرِفِيَّة ؟

2013-09-02-555EODervishFloat

خاص- ثقافات *الدكتور بليغ حمدي إسماعيل اعتاد المهتمون بالتصوف الإسلامي كحركة تجديد في التاريخ الإسلامي توصيف الشيخ الأكبر محي الدين ابن عربي بأنه سلطان العارفين إسوة بالشاعر الصوفي عمر بن الفارض بأنه سلطان العاشقين ، وهذا الاستحقاق للأول بالمعرفة مفاده أن ابن عربي يشبه النحلة النشيطة ، إذ ينتقل من …

أكمل القراءة »

ركائز المشروع الفلسفي

project-illumination-sun-156152_960x360

خاص- ثقافات *د. زهير الخويلدي ” إن فعل التفكير هو في حد ذاته مشروع خطير جدا ولكن عدم التفكير هو أيضا أكثر خطورة” –  حنة أرندت– يصعب على المرء دراسة التفكير الفلسفي دون المرور بقضية ماهية الفلسفة وحدّها الجامع المانع ولكن عدد قليل من الفلاسفة حاول تقديم جواب شاف عن …

أكمل القراءة »

نادية دو موند: حدود الهيمنة الذكورية

fadaad-051016-1

*العلوي رشيد سنسلط الضوء في هذا المقال، على جانب من جوانب فكر نادية دو موند، كواحدة من أبرز نساء اليسار الإيطالي، الأكثر دفاعًا عن نسوانيَّة ديناميَّة قادرة على الرقي بالوضع النّسائي نحو التحرُّر. مُدافعة شرسة عن مجتمع المساواة بين الرجل والمرأة، في سبيل تحرير المجتمع المعاصر من كل أنواع وأشكال …

أكمل القراءة »

الفلاسفة يعانون في مواجهة الإرهاب

5bfa49d192ec4b2d886c4b702176aa1d

*موريس أبو ناضر تاريخياً، عُرّفت الفلسفة بأنها حكمة الحياة، ثم اعتبرت مجرد دهشة أو تساؤل، ورأى آخرون أنها نقد للفكر. أما الفيلسوف فهو، كما يقول أرسطو، ليس ذاك الذي يعرف، لكنه على العكس، هو الذي يطرح أسئلة حول معرفته، وهو الذي يعرف كيف يواجه بالشك، العقل الدوغمائي الذي يعتبر أنه …

أكمل القراءة »

موقف من التنوير

57ebdebae9fdd1850219757

*الزواوي بغورة لماذا الموقف من التنوير؟ لأننا نتحدد بالتنوير منذ القرن التاسع عشر، سواء كان ذلك من خلال حركة خارجية عنيفة متمثلة بالاستعمار ولاحقاً بالعولمة، أو من خلال حركة داخلية متمثلة بالنهضة والإصلاح والثورة. وإذا كان الموقف من أيّ شيء يتطلب معرفته ابتداء، فإنّ المطلوب أولاً هو التعريف بالتنوير، والنظر …

أكمل القراءة »