الرئيسية / نصوص / رعشة كبرياء على خدي الأيسر … / نينا كاسيان

رعشة كبرياء على خدي الأيسر … / نينا كاسيان


ترجمة: الخضر شودار*


خاص ( ثقافات )
كنت سأكتب إليك منذ زمن بعيد
لكني أحببت الخروج من عزلتي أولا 
من تلك المملكة حيث الأشجار،
في هيئة صلاة، تركع لنفسها
كالأنهار التي تجري في نفسها،
و لأني جسد و روح في آن
يستحيل الفصل بينهما: انتظرتُ أيضا
أن تبتعد العنكبوت،
العنكبوت التي رسمت نفسها بقلم فضي 
على كتفي –
و ها أنا الآن، مستعدة تماما لأقول لك
بأني لا أحبك.
***
هم دائما يحرمونني من شيء ما
من برتقالة، أو قصيدة، أو حالة اجتماعية –
هويتي تزيد أكثر فأكثر غموضا،
عبثا أن أوقّع باسمي كل هذه الكتب،
اسمي – ما اتفق عليه الآخرون،
و كينونتي – مثال تجريدي،
أما علاماتي المميزة – فلا شيء
)… آ ، هناك : رعشة كبرياء على خدي الأيسر)
في النهاية، الجحود الذي أحاطني
هو ما صنع وجودي 
كرَمْيٍ بهلواني لسكاكين في سيرك
تخترق ستارة المسرح
و ترسم بدقة ملامح 
ضحية افتراضية.
* مترجم جزائري.

شاهد أيضاً

المرأة القلعة

(ثقافات) محمود عيسى موسى لِي فِي حَلَبَ امْرَأَةٌ قَلْعَة وَأَوْلَادٌ ثَلَاثَة مَشَاعِلُ ابْرَاجِ زِينَةُ السَّمَاءِ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *