الرئيسية / إضاءات / دقيقة واحدة مع..الروائي البريطاني أوين شيرس

دقيقة واحدة مع..الروائي البريطاني أوين شيرس


ترجمة: أحمد فاضل

تقليد أسبوعي سارت عليه ذي إندبندنت وهي الصحيفة اللندنية واسعة الانتشار في عمود لها هو عبارة عن لقاء قصير لا يتعدى دقيقة واحدة مع أسماء لامعة في مجالات الأدب والفن منذ سنوات قليلة ، وقد حظي عمودها هذا بإعجاب القراء الذي ارتأينا تقديمه هنا بسبب كونه موضوعا مبتكرا فيه من الفائدة والمتعة ما يجعل القارئ يتابعه أسبوعيا بكل لهفة وشوق .

الدقيقة هذه كانت مع أوين شيرس ( من مواليد 20 سبتمبر / أيلول 1974 ) هو الويلزي الشاعر والمؤلف والكاتب المسرحي ومقدم البرامج التلفزيونية المعروف ، أجاب على أسئلة الصحيفة التي تقدمت إليه بسؤالها الأول :
– أين أنت الآن ، وماذا ترى من حولك ؟
– أجلس الآن بجانب موقد النار في غرفة المعيشة لدينا في المنزل في ويلز ، ومن خلال النوافذ المصنوعة على الطريقة الفرنسية أستطيع أن أرى حديقتنا البرية قليلا بأوراقها وأزهارها ومع أن النواقذ سميكة إلا أننا نستطيع سماع أصوات العصافير بوضوح وقت الغسق .
– ماذا تقرأ حاليا ؟
– دراسة الكاتب الأيرلندي كولم تويبين عن الشاعرة الأمريكية إليزابيث بيشوب وكتاب بن ماكنتاير حول كيم فيلبي ” جاسوس بين الأصدقاء ” .
– من هو كاتبك المفضل ، ولماذا أنت معجب به ؟
– الذي يتربع إحساسي وفكري دائما جيمس سولتر وخاصة في أعماله السابقة المحفورة من نفس الصخرة الأدبية التي نشأ عليها كبار الكتاب الأمريكان ، أضاف عليها جملا غنائية أخف وزنا منها حتى تميز أسلوبه بها الذي يختلف في تفاصيله وشخصياته بتراكماتها التي تخفي تفاصيلها وعملها . 
– كيف تصف لنا غرفة مكتبك التي عادة ما تمارس الكتابة فيها ؟
– في الماضي القريب كنت دائم الترحال وكانت كتاباتي أكثرها في المقاهي ، أما الآن فقد بنيت غرفة لمكتبي وسط حديقة بيتي أقرأ فيها كثيرا وأكتب قصيدة واحدة يوميا فدعونا نرى ما يأتي بعدها .
– خيالك الأدبي الأكثر شبها بك كيف تصفه ؟
– هذا هو واحد من الأسئلة المحيرة أترك الآخرين للإجابة عليه ، أنا لست متأكدا من مدى معرفة ذاتي به حقا .
– بطلك من خارج الساحة الأدبية من هو ؟
– هناك الكثير ويشتركون جميعا في نفس الجودة وأنت لا يمكن أن تذهب بعيدا عنهم ، لكن في الآونة الأخيرة ولأنني قرأت للتو عنها ، إنها مناضلة بشكل لا يصدق في مجال حقوق الإنسان للسكان الأصليين ، إنها شيرلي كولين سميث، المعروفة أيضا باسم أمي شيرل وكم أحببت أن اجتمع بها .
يذكر أن للروائي أوين شيرس رواية ” رأيت رجلا ” صدرت حديثا عن دار نشر فابر أند فابر في المملكة المتحدة .
المدى

شاهد أيضاً

 بين ألق طمون وربيع عاطوف 

( ثقافات ) بقلم وعدسة: زياد جيوسي     كانت زيارة جميلة قضينا فيها يوما كاملا بدعوة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *