الرئيسية / أرشيف الوسم : خيري منصور

أرشيف الوسم : خيري منصور

جدليّة السُّيف والكلمة

*خيري منصور اذا صحّ ما قيل عن طرد أفلاطون للشعراء من جمهوريته الفاضلة، فإن سبب ذلك يعود إلى خشيته من كونهم يحلمون، ويعزفون عن التأقلم مع الواقع. وحكاية إقصاء الشعراء من المدن الفاضلة لم تتوقف عند أفلاطون، فهم غالبا ما وصفوا بالادعاء والقطيعة بين المقول والمفعول، ولم يكن نفي الإمبراطور …

أكمل القراءة »

فقه تبادل الأدوار !

*خيري منصور اذا صحّ ما يقال عن ان الأزمات السياسية العربية خلال العقدين الماضيين تفاقمت وانفجرت ولم تنفرج بسبب التدويل والعجز الذاتي عن حلها، فإن ما يقابل ذلك ثقافيا هو تعويم القضايا والظواهر، من خلال تبادل الأدوار، فالمجتمعات العربية غير الزراعية تتبنى اشكاليات هي من افراز المجتمعات الزراعية والمجتمعات الزراعية …

أكمل القراءة »

العبودية المختارة

*خيري منصور قد يكون سن الرشد أو البلوغ المتعارف عليه، قاسما مشتركا بين معظم البشر، لكن سن الإبداع لا وقت محدد له، لأن هناك من أبدعوا واجترحوا ما يشبه المعجزات، دون العاشرة أو بعدها بقليل، ومنهم الموسيقار موزار وشامبليون، الذي فكك رموز حجر رشيد، وآرثر رامبو الذي رحل في السادسة …

أكمل القراءة »

رجال وظلال

*خيري منصور  للظلّ دلالات وأبعاد تتجاوز تعريفه الفيزيائي، فهو أحيانا الجوهر لا العارض والفعل وليس رد الفعل، هكذا كانت أسطورة الكهف لأفلاطون، حيث العالم يتحول إلى ظلال من خلال ثقوب الكهف. وهناك أسطورة ساكسونية تقول إن الموسيقي والفنان عموما هو مجرد ظلّ، لهذا كانت محاكم ساكسونيا إذا قضت بإعدام فنان …

أكمل القراءة »

جغرفة الإبداع !!

*خيري منصور قد لا يكون التعريف الذي اقترحه جورج لوكاتش للرواية بأنها ملحمة البرجوازية الأوروبية حاسماً الى الحدّ الذي يصبح معه نوع أدبي رهينة الجغرافيا وبالتالي حكراً على لغة او طبقة، فالرواية الان آسيوية وأفريقية وأمريكية لاتينية بقدر ما هي أوروبية وان كانت الرواية اللاتينية بالتحديد قد اجتذبت قراء ونقاداً …

أكمل القراءة »

تداعيات نقدية!

*خيري منصور قبل رحيله بنصف قرن كتب الشاعر أنسي الحاج مقالة بعنوان «بين النقد والأثر» نشرت في مجلة حوار عدد حزيران/يونيو عام 1966، وثمة سببان للعودة الى تلك المقالة إضافة الى أهمية كاتبها هما الوعي المبكر الذي يصاحب المبدع ويحرره من وهم المعصومية والاكتمال والمسافة شبه الأبدية بين الإبداع والنقد، …

أكمل القراءة »

عادوا على متون قصائدهم

*خيري منصور طالما تعرضت ثنائية المنفى والملكوت إلى اختزالات جغرافية وسياسية، وإذا كان لمفهوم المنفى عدة دلالات ومستويات فإن ذلك يفضي بالضرورة إلى تعدد معاني الملكوت، وبالتالي تعدد دلالات العودة، واللاجئ أو المهاجر رغما عنه يقترن دائما بالعودة، لهذا كان هذا الوتر هو الأشد حساسية في الدراما الفلسطينية، الجيل الذي …

أكمل القراءة »

في البدء كانت القراءة

*خيري منصور قد يبدو هذا العنوان في ظاهره ردا أو سجالا مع كتاب جين فرانسوا بيلتر في البدء كانت الكتابة، فالقراءة هي أيضا كتابة لكن من خلال التفاعل لا الانفعال فقط، وما صدر من كتب عن القراءة، سواء من حيث تاريخها أو يومياتها ككتابي البرتو مانغويل، أو من حيث جدليتها …

أكمل القراءة »

جبال من ورق

*خيري منصور فرق المؤرخون والفلاسفة، ومنهم الفرد وايتهد وازوالد اشبنجلر بين الحضارة والمدنية، فالحضارة تعبير عن الكيف والنوع وعن الداخل لا الخارج، بينما المدنية تعبير عن الكم والتمدد إلى الخارج، لهذا يقاس الإنجاز في مجالات الإبداع كلها بالنوعية وليس بالكمية، وحين نرى كتّابا يزهون بعدد مؤلفاتهم التي تصل أحيانا إلى …

أكمل القراءة »

بلاغة الضحيّة ونبلها

*خيري منصور  في الذكرى الخمسين لرحيل الشاعر الإسباني لوركا كتب محمود دويش مقالة بعنوان «خمسون عاما بلا لوركا»، وها نحن نكتب عنه بعد مرور ما يقارب العقد من غيابه، والمشترك بين الشاعرين هو الأخضر، فالأندلسي والفلسطيني لهما منابع شعرية وإنسانية مشتركة وإن افترقا في المصب. ولد محمود درويش على بعد …

أكمل القراءة »