الرئيسية / نصوص / سرب أيائل مذعورة يفرّ من قلبي

سرب أيائل مذعورة يفرّ من قلبي

خاص- ثقافات

*  منذر ابو حلتم

سرب أيائل مذعورة يفر من قلبي

إلى عينيّ

وهذا الأفق فاتر

مثل قهوة باردة لا تغري أحدا بشربها .. !

وأسأل نفسي بحياد

 يشبه حياد الشاطئ المنسي ذات جزر طويل ..

أتراك كنت تحاول سرد الحكاية

أم كنت منذ الأزل تمحو

دون قصد ربما .. كل العناوين الكبيرة

والصغيرة  !

**

البحر يهدهد مثل جدة عجوز

أشرعة القوارب المتثائبة ..

.. بصمت يطرح الصيادون شباكهم

مالحة نظراتهم ..

والبحر الساكن يمحو خفية

ما توالد من تجاعيد الموج !

.. واسأل ربما بحياد قليل

ماذا تضم زجاجات الرسائل

من حنين أو ألم ؟

تلك التي تبعثرها صغار الموج

على الرمال الخالية ؟

**

خاوية منارة البحر ..

ومطفأة ..

فماذا تقول النوارس المتعبة

حين تحط رحالها على نوافذها العتيقة ؟

لست أدري ..

غير أن سرب أيائل مذعورة

يفر هذا المساء

من قلبي .. إلى عينيّ ..

___________________

* كاتب أردني يقيم في الكويت

 

شاهد أيضاً

يؤخذ على المرآة صراحتها

بل إن بعضهم وصفها بقلة الحياء، ولئلا نفترض مسبقاً جمودية المرآة أو حيويتها، ينبغي علينا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *