الرئيسية / قراءات / مذكرات زوجة دستويفسكي

مذكرات زوجة دستويفسكي


محمد سيد بركة


يُقدّم كتاب «مذكرات زوجة دستويفسكي»، لآنا غريغور يفنا دستويفسكايا (زوجة دستويفسكي)، فكرة وافية عن دستويفسكي الإنسان، من خلال مذكرات زوجته الثانية: آنا، والتي شهدت مراحل مهمة من حياة هذا الكاتب الكبير.
تقدم آنا غريغوريفنا دستويفسكايا، صورة شخصية لدستويفسكي الأديب، صاحب الإنتاج الكبير والمؤثر في تاريخ الآداب العالمية، فتشير إلى نشأتها في أسرة تهتم بتعليم البنات كي يكسبن معيشتهن بكدحهن، وتتحدث عن حرص والدها الموظف في البلاط القيصري، على أن ينال أبناؤه تثقيفاً يناسبهم.
وتبين آنا أن السبب الذي دفعها لكتابة هذه المذكرات، اعتزالها للحياة الاجتماعية.. كما أن انزواءها بعيدا عن العاصمة بطرسبورغ جعلها تعيش في وحدة مطبقة، وكان لا بد لها من ملء وقت فراغها بأي شيء مفيد، فأعادت قراءة يوميات زوجها ويومياتها، حيث وجدت تفاصيل مهمة تستحق أن يطلع عليها الناس فأمضت خمسة أعوام في إعداد المذكرات.
وتروي آنا عن لقائها الأول مع ديستويفسكي بعد قراءتها لإعلان منشور من قبل الأديب يعلن فيه حاجته للاستعانة بخدمات سكرتيرة تجيد الاختزال، فتقول آنا عن ذلك اللقاء الاول:
تصورته شيخاً بعمر والدي، عبوساً كئيباً كما يتصوره الكثيرون، وجئت الى الموعد المحدد. كان يقيم في شقة متواضعة بعمارة ضخمة يسكنها تجار وباعة وحرفيون. وذكرتني في الحال بالعمارة التي يقيم فيها راسكولنكوف، بطل «الجريمة والعقاب».
وتحكي آنا عن بداية الاستلطاف بينها وبين الكاتب رغم الفارق الكبير في السن، وعن طباعه الاجتماعية. كما تشرح الطريقة اللطيفة التي استعملها لإخبارها عن رغبته في الارتباط بها.
كما تعرض آنا عالمه الأدبي ومعاناته مع الدائنين، خصوصاً أصحاب دور النشر والمجلات التي كان ينشر فيها فصول رواياته، ومعاناته مع أقاربه خاصة ابنه بالتبني بافل وما يقومون به من ابتزاز للحصول على المال الى درجة دفعته الى رهن معطفه لتوفير المال لهم. وتشير إلى تأرجح ظروفهما بالاقتراب من الإفلاس إلى التمتع بقدر من اليسر الذي يتيح لهما التمتع بمستوى حياة جيدة.
وتستعرض آنا الكثير من آراء ديستويفسكي في الدين والقومية الروسية، وعن مدى تقدير الأديب لدور القيصر نقولا الأول الذي أصدر عفواً عن حياته وأعاده من منفاه في سيبريا بعد أربع سنوات. كذلك تقدم الأسماء الأدبية الأوروبية والروسية التي تأثر بهم زوجها، كبلزاك وجورج صاند.
——
البيان

شاهد أيضاً

هالة الكاتب و”نسوة في المدينة” لمؤلّفه فراس حج محمد

وفاء عمران محامدة* “ثمة أشياء ستحدث لي مع نشر هذا الكتاب، سيشيع بين القراء شيوعا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *