الرئيسية / خبر رئيسي / إذا غير الشرطية!

إذا غير الشرطية!

خاص- ثقافات

*مرزوق الحلبي

إذا كان نصُّك الأخير

تمام الشبهِ بنصّك الأول

كُن لطيفا مع الحبرِ

واختَر لنفسِك مهنةً أخرى

إذا كان الحبُّ في قصائِدك ذاتَه

لا زيادة فيه ولا نُقصان،

عُد إلى ابنِ حزمٍ الأندلسي

وانتبهْ لنبضِ قلبِكَ

إذا كانتِ اللغةُ لا تُطيعك

والكتابة صعبة المِراس، أطِعها

وإلّا متَّ من القهرِ

كلّما رأيتها تضاحكُ غيرَك

إذا كانت المُفردات في نصوصك

ذاتَها طوالَ عام،

استبدِل ساعة يدكَ

ولا تشتم معلّم اللغة

إذا لم يكن نثرُك كشعرِكَ،

شفيفا

لا مجازًا فيه ولا شغفًا ولا فكرةً مشرقةً

فاعترِف لنفسِكَ على الأقلّ

أنكَ كغيركَ، واحد منهم تنتحل الكتابةَ أو تبتذل!
_________

*شاعر فلسطيني

 

شاهد أيضاً

ترجمة الأدب الإسكندنافي إلى العربية.. رواية هدم أنموذجا

*شاكر الأنباري الأدب الإسكندنافي بعيد، بعض الشيء، عن ذائقة القارئ العربي، وهناك معوقات كثيرة تقف …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *