الرئيسية / نصوص / صقيع الروح

صقيع الروح

خاص-ثقافات

*محيي الدين كانون

1

هأنا  وراء  الغسق  كظِلّ  كلبٍ  شريد….

أرحل ُمع  مَلْكِ  الموت  وجعاً  كالعواءِ

وورائي  بلادي  نهبا  للمغول والمَجُوس..

2

هويَّةٌ  مؤقتةٌ  وعمرٌ  في  قائمةِ  الانتظارِ…

سجِّلْ   فأنا  لستُ  عربياً..

وما  زلت  أبحث  عن  جوازٍ  أجنبيِّ  بختم  مُذلٍّ..

كمظلّةٌ  تأويني  وصغاري…

3
حين  مرقتْ  فوق  سنواتِ  العمر

هي بمشيتهاً وخصلة  من شعرها ..

صاح  وهو  يعبر الطريقَ ..:

كم  أُحِبْكَ أيها  العمر الجميل !

4
لست مذنبا سيدتي فأنتِ مدينة  الروح..

ألجأ إليها يائسا من الحرب الغبية

فأُراقص العالم من حولك  كطفل  ضحوك..

وأنام….

5
أشعلتِ حرائقكِ بهذا القلب  المتيِّم..

وغادرتيهِ…

كأنه لَمْ  يَكُنْ  ينبض لكِ يوماً..

فآهٍ من صقيع  الروح  ومآل  الظنون

6
المطرُ ببدْلته البيضاء وبوَشْوشَته يغوي الأرضَ..

يرسمُ للبحيراتِ الزرقاء مروج خضر..

ينْثرُ  فوْقَها  عصافير  الصّباح…

7
تساقطين كندف الثلج القطني من سماء رصاصية …

وحين التقطتكِ بيديِّ  كحبّات لؤلؤة …

أصيرُ   ماءاً ..

و أنتِ  تتحولين إلى زهرةٍ ..

8
أتجمد ويذوب جبلُ الثلْج  بيننا ..

لأغرق وأسقط  مدوياً  في بئر عميقة….

انادي يا زَهْرة …يا حبيبتي ..

ويرد الصدي : يا زهرة …يا حبيبتي ..

* شاعر وروائي من ليبيا

شاهد أيضاً

فواق بنكهة النعناع

محمد الأصفر *مهداة إلى جان جينيه كنت قلقاً أحملق في جدران الغرفة ذات الستائر الغامقة. …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *