الرئيسية / قراءات / «النساء العاملات» لإيفانكا ترامب.. كتاب مضجر!

«النساء العاملات» لإيفانكا ترامب.. كتاب مضجر!

أصدرت ابنة الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومستشارته إيفانكا ترامب، كتابا تقدم فيه نصائحها للنساء العاملات.
وشرحت إيفانكا في كتابها المعنون «النساء العاملات… إعادة كتابة قواعد النجاح»، كيفية التعامل مع التوتر والضغوط، وطرق الوصول للقب سيدة أعمال ناجحة.
وطرحت إيفانكا في الكتاب، الأفكار والأمور التي تعلمتها من والدها الذي وصل إلى الرئاسة الأميركية، وتؤكد الدور المحوري للعائلة في دعم الحياة المهنية.
وصدر الكتاب عن دار نشر «بنغوين راندوم هاوس»، وتم توزيعه على المكتبات في أنحاء الولايات المتحدة في 2 مايو الجاري، في حين، توقع عدد كبير من الكتّاب والمراقبين، نجاحه بشكل باهر.
ترى إيفانكا أنه بالرغم من أن 40 في المئة من الأسر الأميركية معيلها الأساسي امرأة، فإن المجتمع لا يزال ينظر إلى ذلك الدور بشيء من الغرابة، «فعمل المرأة يبدو إلى الآن كأنه شيء شاذ».
وقد كتب محرر موقع ما شبل الإخباري الأميركي، كريس تايلور، يصف الكتاب بأنه دليل على أن المديرة التنفيذية يمكن أن تكتب كتاباً سيئاً، مليئاً بالحشو ومضجراً أيضاً، كما أنه معبأ بقصص الإطراء على الذات وتمجيدها والبروباغندا الشخصية وبلغة مضطربة. لكنه يقول: «لكنْ بالطبع هناك سبب رئيسي، يجعل هذا الكتاب مهماً رغم كل ذلك». والإجابة هي: «لأن إيفانكا ترامب وزوجها غاريد_كوشنر أصبحا فجأة اثنين من أقوى الأزواج في العالم».
ولوحظ بحسب كريس أن الكتاب محشو بالاقتباسات أكثر من الأفكار الخالصة للمؤلفة، يكتب: «على الأقل فإن 50 في المئة من الكتاب منقول من أقوال الآخرين في شكل اقتباسات، وبعضها يصل إلى صفحة كاملة، وكثير منها يبدو مثل قوائم نقاط التفتيش».
يذكر أن إيفانكا ترامب أصدرت عام 2009 كتاباً بعنون «بطاقة ترامب: اللعب للفوز في الحياة والعمل».

___
*القبس الكويتية

شاهد أيضاً

تشظّي الذات في رواية «الخاتم الأعظم» للروائي السوري زياد حمامي

(ثقافات) *موسى إبراهيم أبو رياش الحرب، أي حرب، كارثة إنسانية، تؤدي إلى تغيرات، وإعادة النظر في …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *