الرئيسية / قراءات / “تينا”.. رواية حب في زمن الهزائم

“تينا”.. رواية حب في زمن الهزائم


*سجا العبدلي

صدرت النسخة العربية من رواية «تينا» للكاتب والشاعر الدنماركي هيرمان بانغ عن «الدار العربية للعلوم – ناشرون» في 70 صفحة ترجمة جمال جمعة.
دور أحداث هذه الرواية التي تعتبر من أهم ما قدم بانغ من أعماله الأدبية في الفترة ما بين عام 1863 إلى 1864 وهي الفترة التي خاضت فيها الدنمارك حربها الخاسرة ضد ألمانيا في منتصف القرن التاسع عشر. تحكي قصة عشق ما بين تينا الفتاة الشابة والحراج حارس الغابة هنريك بيرك الذي عاد بعد استدعائه للخدمة العسكرية ليجد تينا التي تولت رعاية منزله بعد أن رحلت عنه سيدته. فتاة شابة جميلة تغيرت ملامحها ولم تعد تلك الفتاة الصغيرة كما اعتاد رؤيتها سابقًا، مما ساهم في تغيير إحساسه تجاهها والطريقة التي يراها من خلالها.
عن هذه الرواية تقول وزيرة الثقافة الدنماركية السابقة، جريتا روستبول، التي كان لها قراءة خاصة لهذا العمل: «مع مرور الزمن أضحت رواية هيرمان بانغ عملاً مركزيًا لتيار الانطباعية في الأدب الدنماركي الحديث، ومثالاً حيًا للحساسية اللغوية التي كان المؤلف يتمتع بها».
هذه الرواية أهداها بانغ لذكرى والدته، وفيها يقول: «والآن حيث مرّ زمن طويل على موتك، أضع اسمك على هذا الكتاب عن زمن الهزيمة وبيتنا المفقود».
ومن أجواء هذه الرواية، نقرأ: «مشت تينا إلى البيت عبر الممرّ المشجّر والفناء، حيث كانت كلاب الصيد تربض مقيدة هناك. فتحت الباب المفضي إلى الرواق، كان خاويًا إلا من صريره الموحش ومشجب ألعاب هرلوف التي أخليت من مكانها. ولجت إلى المطبخ حيث كانت شموع الشحم تشتعل بدخان أسود بين بقايا الطعام على المائدة. في بهو الضيوف جلس القوم صامتين برفقة لارس في نهاية الطاولة. سأبلغكم التحيات، قالت تينا بصوت مبحوح، ثم حل الهدوء من جديد. فقط مارين التي كانت جالسة ورأسها ملفوفة بدثار مثل صرّة متحجرة، مطلقة عويلاً من جهة الموقد يصاحبه نحيب طويل. نعم قال لارس بعد برهة من التفكير، الآن قد اختفوا».
هيرمان بانغ (1857 – 1912) كاتب وشاعر دنماركي يعتبر أحد رواد الحداثة في القرن التاسع عشر، أصدر الكثير من الروايات والمسرحيات والأعمال الشعرية، أشهرها رواية «تينا» التي احتلت مكانًا خاصًا في تاريخ الأدب الدنماركي، فمنذ صدورها عام 1889 ولحد اليوم ما زالت تصدر بطبعات متكررة وترجمات مختلفة في بلدان كثيرة.
_________
*المجلة

شاهد أيضاً

“كوابيس الرجل الفراشة” لرشيد اغبارية.. مجموعة قصصية ذات رؤية نقدية لا تجامل أحدًا

( ثقافات )   “كوابيس الرجل الفراشة” لرشيد اغبارية.. مجموعة قصصية ذات رؤية نقدية لا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *