الرئيسية / قراءات / الفن الحديث في العراق التواصل والتمايز لـ”مي مظفر”

الفن الحديث في العراق التواصل والتمايز لـ”مي مظفر”



خاص ( ثقافات )

سبق للمؤلفة العراقية مي مظفر أن أصدرت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر عدة مؤلفات نذكر منها: 


غياب (شعر)، رافع الناصري رسام المشاهد الكونية، رافع الناصري حياته وشعره، ألم يبق منهم أحد (قصص)، من تلك الأرض النائية (شعر)، محنة الفيروز (شعر)، سفر في المدى –ناصر الدين الأسد ملامح من سيرته وأدبه (سيرة)، حياتي مع بيكاسو (ترجمة)، نصوص في حجر كريم (قصص)، بريد الشرق (قصص).


وتقول المؤلفة مي مظفر عن كتابها الجديد:
كتاب “الفن الحديث في العراق: التواصل والتمايز” قراءة جمالية لتجارب منتقاة من أجيال مختلفة أراها متواصلة في امتدادها وأخذ بعضها من البعض الآخر، التمرد عليها ورفدها بتجارب مبتكرة قد تبدو مفارقة ولكنها مرتبطة بالجذر ارتباطاً عميقاً. ويتناول جوانب من التنوع في الاتجاهات والأساليب والرؤى في الحركة التشكيلية الحديثة في العراق، وأكرر هنا أنه بلا شك يفتقر إلى بعض التجارب المهمة التي من حقها أن تقف بجدارة مع هذه المجموعة وكلي أمل في إضافتها لاحقاً.
الكتاب صادر عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر 2015، ويقع في 312 صفحة من القطع الكبير، تحتوي ملزمة للوحات الملونة.

شاهد أيضاً

هالة الكاتب و”نسوة في المدينة” لمؤلّفه فراس حج محمد

وفاء عمران محامدة* “ثمة أشياء ستحدث لي مع نشر هذا الكتاب، سيشيع بين القراء شيوعا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *