الرئيسية / فنون / ظافر يوسف يختتم فعاليات مهرجان موسيقى البلد في الاردن

ظافر يوسف يختتم فعاليات مهرجان موسيقى البلد في الاردن


*عرين السالم


خاص ( ثقافات )

اختتمت في مدرج الروماني بوسط البلد فعاليات الدورة الرابعة لمهرجان موسيقى البلد الذي نظمه مسرح البلد برعاية أمانة عمان الكبرى ، وبالتعاون مع وزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة وتجمع تماسي وشركة أمنية الشريك الاستراتيجي لمسرح البلد، والملتقى التربوي العربي ، والسفارة السويدية في الأردن وبنك الاتحاد ، وجريدة الغد الأردنية.

شارك بهذا المهرجان : فرقة طرب باند/ العراق – السويد، فرقة مقاطعة/ فلسطين، فرقة المربع/ الأردن، الراس/ لبنان، فرقة أيلول/ الأردن، منير طرودي/ تونس، زائد ناقص/ الأردن، هوا دافي/ فلسطين، وظافر يوسف/ تونس.
وشهدت فعاليات المهرجان حضورا مميزا ممن يبحثون عن الجديد في الموسيقى والغناء ، خصوصا وأن مهرجان موسيقى البلد يحرص على استقطاب الفرق العربية والأردنية والعالمية للمشاركة بفعالياته ، و يسعى إلى تطوير آفاق جديدة لدعم الفنانين والموسيقيين الشباب الأردنيين والعرب من خلال تقديم أعمالهم في عروض موسيقية أمام الجمهور العربي، وفتح سوق فنية لفرق وفنانين بهدف ترويج أعمال الموسيقيين الشباب، بالإضافة لفتح المجال للتبادل الموسيقي بين الفرق العربية والعديد من الفرق المحلية ضمن كرنفال موسيقي ثقافي يتناغم مع تاريخ عمان الذي يبدأ من المدرج الروماني.
وجاء حفل الاختتام لفعاليات المهرجان بعد ان قدم المشاركون به موسيقى اتسمت بالحداثية والمعاصرة ، والمزج بين الأنغام العربية والغربية لتعبر تلك الفرق المشاركة عن الاتجاهات الموسيقية المعاصرة، وقدمت توليفة من الموسيقى الصوفية، والراب، والموسيقى الشرقية.ليكون حفل الختام مع الفنان التونسي ظافر يوسف بعرض(قداس الطيور ) الذي حضره اكثر من ثلاثة الاف مشاهد ، زينوا المدرج الروماني في ليلة موسيقية ساحرة في وسط مدينة عمان .
وبعد هذا النجاح الكبير لمهرجان موسيقى البلد في دورته الرابعة ، يبدا التحضير ومنذ الان للدورة الخامسة التي ستسعى كما دائما للبحث عن موسيقى الناس ، وتلبي طموحات الشباب الباحث عن الابداع الفني ، وعشاق التميز في الموسيقى المعاصرة .

شاهد أيضاً

“ماتيس أشبه بالرواية”.. معرض استعادي لفنان الألوان

  بعد أن اضطر المتحف الوطني الفرنسي للفن المعاصر إلى تأجيل معرض عن الرسام الفرنسي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *