الرئيسية / فنون / غياب نصف الإنتاج الدرامي المصري عن الشاشات العربية

غياب نصف الإنتاج الدرامي المصري عن الشاشات العربية



محمد يحيى

يبدو أن الدراما المصرية تعاني أزمة في عملية التسويق، حيث الملاحظة الأساسية في الإعلان عن مسلسلات لا يتم عرضها عربيا، مما يعني غياب أكثر من نصف الإنتاج الدرامي في رمضان من على شاشات القنوات العربية، في حين تُعرض تلك الأعمال فقط على الشاشات المحلية الخاصة، بالإضافة إلى القنوات الرسمية، رغم غياب الدراما السورية عن المنافسة.

وكان لذلك الأمر، أثرٌ على عملية الإنتاج الدرامي في مصر، حيث بلغ عدد المسلسلات في رمضان أكثر من 40 عملا، تم بيع غالبيتها للقنوات المحلية الخاصة والحكومية، بينما استحوذت 14قناة عربية على عرض 16 مسلسلا، أبرزهم “أم بي سي” و”ايه آر تي” وروتانا وأبو ظبي وثلاث قنوات من لبنان وفضائية واحدة من كل من العراق والأردن والجزائر وتونس والكويت والبحرين والسعودية .
وحصلت ” أم بي سي ” على حق عرض حوالي 6 مسلسلات هي ” أستاذ ورئيس قسم” للفنان عادل إمام , و”ذهاب وعودة” للفنان أحمد السقا ، و”مولانا العاشق” لمصطفى شعبان ، و”ولي العهد” لحمادة هلال ” وألف ليلة وليلة ” للفنان شريف منير ، و”قصص الآيات” للنجم يحيى الفخراني .
في حين توزع أكثر من 75 % من المسلسلات على الشاشات المحلية الخاصة والحكومية، حيث تعرض قناة الحياة 6 مسلسلات، وقناة ( تن) 5 ، و6 أعمال على قناة النهار ، و4 على قناة سي بي سي .
واستطاع مسلسل “بعد البداية” تسويق نفسه بشكل كبير حيث يعرض على 9 فضائيات منها 7 مصرية ، بينما تعرضه فضائيتان عربيتان هما “تونسنا” و “ايه ار تي” حكايات ، ومسلسل “ألف ليلة وليلة” يعرض على “أم تي في” اللبنانية والسومرية العراقية وتلفزيون الكويت وتلفزيون الجزائر وقناة رؤيا الأردنية.
ويعرض مسلسل “ذهاب وعودة” بطولة أحمد السقا على أم بي سي مصر، وقناة المستقبل اللبنانية، وقناة الظفرة، قناة السومرية العراقية وقناة تونسنا ، ويعرض مسلسل “الكابوس” بطولة غادة عبد الرازق على تليفزيون البحرين وقناة أبوظبي ويعرض مسلسل “طريقي” بطولة شيرين عبد الوهاب على قنوات الإمارات وأبوظبي والجديد اللبنانية.
ودفع فشل التسويق إلى خروج بعض المسلسلات من سباق رمضان ، ويأتي مسلسل “قسمتي ونصيبي” على رأس الأعمال التي وجدت نفسها فجأة خارج السباق، واعترف المنتج أحمد عبدالعاطي أنه لم يوفق هذا العام في تسويق المسلسل للقنوات الفضائية.
وتكرر الأمر نفسه مع مسلسل “الأستاذ بلبل وحرمه” دون تحديد موعد لعرضه حيث تم تصوير أكثر من نصف حلقات المسلسل وهو من بطولة رانيا فريد شوقي وإيمي طلعت زكريا وشريف باهر ووائل عبدالعزيز ومحمود غريب وأحمد عبدالله محمود، تأليف علاء عبد النعيم وإخراج رائد لبيب.
ويشتكي منتجو الدراما المصرية من إهمال الفضائيات الخليجية والعربية لأعمالهم التلفزيونية في السنوات الأخيرة واقتصارها على شراء أعمال نجوم بعينهم كل عام .
وقال المنتجون إنه رغم أن عدد المسلسلات المصرية في رمضان لم يتعد 40 مسلسلا ، ميزانيتها تجاوزت المليار جنيه بالإضافة إلى معاناة الدراما السورية وابتعادها عن المنافسة بسبب الأوضاع الأمنية في البلاد إلا ان التسويق العربي لم يزد عن 25 % الأمر الذي يكبدها خسائر كبيرة كون أن موسم رمضان هو موسم بيع هذه الدراما ، وعدم شراء الفضائيات العربية يعرضها لخسائر كبيرة.
أما مسلسل ” مريم” الذي تقوم ببطولته الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي، ويعرض على قناة النهار المصرية، فقد أحجمت أكثر من قناة عن شرائه بسبب فشل مسلسل هيفاء السابق ” كلام من ورق” الذي عُرض في رمضان الماضي، لكن مفاجأة الجمهور كانت في نجاح مغاير حققته هيفاء من خلال ” مريم” وجعلها تتجاوز إخفاقها السابق في الدراما.
الوفد

شاهد أيضاً

بوب ديلان..قصيدة إلى جواني

* خلدون الشمعة إذا صح ما يقوله الناقد الإنكليزي جون رسكن من أن “الشعر الغنائي” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *