الرئيسية / فنون / “طرق القاهرة” يكشف المعاناةاليومية في شوارعها

“طرق القاهرة” يكشف المعاناةاليومية في شوارعها


خاص
وسط شوارع عشوائية في زحامها، تعمها الفوضى يبدأ المشهد الأول من فيلم “طُرق القاهرة” للمخرج هشام القشطة الذي تبلغ مدة عرضه 77 دقيقة فقط، والذي حاز على العديد من الجوائز في مهرجان أبوظبي، و”دوك نيويورك سيتي”. وتم تصوير الفيلم بين 2009و 2012
بستعرض الفيلم الحياة اليومية في شوارع القاهرة موجها انتقادات لعشوائية المرور العبثي، والصعوبات التي يواجهها المصريون بشكل يومي، حيث لا يوجد قانون منطقي واضح لتنظيم حركة المرور العشوائية أو الصخب المروري لأصوات “كلاكس” السيارات. أما الأرصفة الخاصة بالمشاة فتبدو مجرد رسوم كاريكاتيرية ضمن المشهد الكبير، فالزحام الخانق في الطريق لا يترك مساحة للعبور إطلاقا. وفي مشهد كاريكاتيري آخر ينتقد المخرج القاهرة وكيف تحولت في يوم وليلة إلى مدينة حضارية بمجرد انتشار خبر قدوم الرئيس الأمريكي الجديد باراك أوباما إلى مصر، تم طلاء الكباري، ووضعت الورود، وتم طلاء أسوار جامعة القاهرة.
لا يكتفي الفيلم بتوجيه النقد لحركة المرور بل يتطرق إلى تفاصيل أخرى تتعلق بقيادة السيارة عموما، مثل وخصوصا قانون استخراج الرخص المرروية، فيكتشف المشاهد أن الرشوة هي الفعل المتحكم بسير الأحداث. 
إلى جانب كل هذا هناك الشكاوى اليومية من أصحاب “التاكسي” و”الميكروباص” بسبب الحقيبة الطبية، وسحب الرخص، وقانون المرور الجديد، السياسة جزء لا يتجزأ من الواقع اليومي للمصريين، إنها تتحكم في كل شيء، كذلك مكاتب تعليم القيادة التي تشرح كل شيء لكن بشكل نظري بحت، ويخلو من التجربة الفعلية.
الملاحظ في الفيلم أن اختيار المخرج للموسيقى في الفيلم جاء منسجما مع حركة الكاميرا، في الاندفاع والقوة. كما اختار أغانٍ من واقع الشارع المصري تصف كل مشهد بدقة وبراعة. 

شاهد أيضاً

بوب ديلان..قصيدة إلى جواني

* خلدون الشمعة إذا صح ما يقوله الناقد الإنكليزي جون رسكن من أن “الشعر الغنائي” …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *