الرئيسية / إضاءات / مختارات من الشعر الإفريقي

مختارات من الشعر الإفريقي

*كمال أخلاقي

مازيسي كونني شاعر من جنوب إفريقيا وعبد الرحمن وابيري من جيبوتي والآن مابانكو شاعر وروائي من الكونغو وبرايتون برايتنباخ من جنوب إفريقيا وليون كونتراس داماس من غويانا وبرناند داديه من الكوت ديفوار ونمرود بن جانكرنك من التشاد وبول داكيو من الكاميرون وبرناديت سانو من بوركينا فاسو وتانيللا بوني من الكوت ديفوار.

الأصوات الشعرية المدرجة ضمن هذه المختارات من القصائد تعبر عن تلك الروح الصافية وعن نبض الأشواق الحارة التي تزخر بها الشعرية الإفريقية ، هذه القارة الشاسعة التي ارتبطت في وجداننا بالصحراء الممتدة وبالغابات الشاسعة كانت دائما ولا تزال تخفي خلف ظلال أشجارها غابة أخرى عذراء من الشعر الطازج والنقي نقاء هواء قارة شعرية بامتياز, بالرغم من تعرضها لإجحاف ممنهج بين تيارين يحاول كل واحد منهما الإنتصار إلى منظومته اللغوية وأقصد الفرانكفونية والآنكلوساكسونية.

هذا بالإضافة إلى انعكاسات واضحة للمدرسة الزنجية التي بالرغم من أهميتها وريادتها في التعريف بالأدب الإفريقي ودفعه نحو الأضواء إلا أنها في الوقت ذاته أسهمت في تعطيل حركية المشهد الشعري في شموليته , الشيء الذي أخفى عنا مجموعة من الأصوات والتجارب المهمة التي تنتصر للشعر ولقيمه الإنسانية دون أية نزعة أيديولوجية قد تصنف الشعراء إلى قبائل وأبواق في أسواق عالمية غايتها التحكم في الثروات المادية والفكرية والفنية لواحدة من أغنى القارات وأكثرها زخما وحيوية وجمالا لولا ما تمارسه الدول الكبرى من نهب واستعمار واستنزاف للإنسان الإفريقي ولخيراته.

****

1
رعاة النجوم
نحن رعاة النجوم
في مكان ما
يحلم بنا الحلم
شامخا فوق
الجبال يقف
وينثر ناره على الشمس
الآن ها قد صرنا
نطلق سيقاننا للريح
نذهب بعيدا
لنحلق مع النسر
هذا النسر الذي ينشر
أجنحته في المدى
يوقظ حلما آخر
حلما أعمى
هكذا صرنا نلتقي
بكل الأجيال
هم مثلنا يحلمون
في أحلامهم
يرحلون وفي طريقهم
سيستيقظون هاتفين
وسط هذا الخراب
أحد ما
في مكان ما
يحلم بنا

مازيسي كونني
شاعر من جنوب إفريقيا

* * *

2
الدرس
لقد تعلمنا الدرس
قال :
أخفض رأسك وستشبه بدرا
ستشبه البدر الذي
لا يراه الناس
إلا عندما ينعكس
على صفحة ماء .
لا تكن متكبرا مثل دخان
يتصاعد في السماء
إنه مجرد
مادة
من
الأرض

عبد الرحمن وابيري
شاعر من دجيبوتي

* * *

3
الشجرة والرجل
,بين الشجرة والرجل
حلف قديم له
تاريخ هذا الزمن .
جذع الشجرة
يحمل تجاعيده
كوجه رجل ناضج
يحمل آثار مروره
على الأرض .
الرجل لا يموت
في مكان آخر.
.ينبعث
الشجرة تنتظر موتها
تنتظر انبعاثها من جديد
لكن على يد الرجل .
أتراه سيعبر من هنا ؟

آلان مابانكو
شاعر وروائي من الكونغو

* * *

4
القصيدة دليلي
.القصيدة دليلي
قبائل الشعراء سترشدني
إلى الطريق.
بصوت خفيض مثل نسيم الليل,
سيأتي بعضهم ليهمس
في نومي ؛
آخرون سيحرقون عَيْنَيَّ
و سيمزقون أحشائي

برايتون برايتنباخ
شاعر من جنوب إفريقيا

* * *

5
أبدا لن يصير الأبيض زنجيا
أبدا لن يصير الأبيض زنجيا
لأن الجمال أسود
والحكمة سوداء
و التحمل أسود
والشجاعة سوداء
لأن الصبر أسود
والحديد أسود
والجاذبية سوداء
والشعر أسود
والإيقاع أسود
والفن أسود
والحركة سوداء
لأن الضحك أسود
والمرح أسود
والسلام أسود
وسوداء هي الحياة

ليون كونتراس داماس
شاعرمن غويانا

* * *

6
أشكرك يا إلهي
أشكرك يا إلهي لأنك
خلقتني أسود
الأبيض لون للمناسبات
الأسود لون لكل الأيام
منذ فجر الزمن
وأنا أحمل العالم .
وفي الليل ,
ضحكي على العالم
هو الذي يصنع النهار .

برنارد داديه
شاعر من الكوت ديفوار
(بلغ من العمر الآن 103 من السنوات)

* * *

7
لأنني يائس
لن نستطيع أن نقطف القصيدة
إلا على الندى,
القمر لا يضاء إلا بشظاياه

ستكونَ لي وَحدي مملكة
مملكة من خشب يطفو
نَهر منَ ماسِ
فقط
لأنني يائس

نمرود بن جانكرنك
شاعرمن تشاد

* * *

8
قصيدتان
1
الشتاء والصعاليك المنهكون
ثلاجة الموتى
ثلاجة الموتى
فقط ثلاجة الموتى
2
أنا هو كل ما هو لي
هذا الرجل الوحيد المحاصر
في الأبيض
هذا الرجل الذي يتحدى
الصرخات البيضاء
في الموت الأبيض..

بول داكيو
شاعر من الكاميرون

* * *

9
لو فقط
لو فقط لا يتعبكم صوتي
أشعاري
إبحثوا عنها
هناك
بعيدا عن اللعب
بالكلمات العالمة
بعيدا عن الصورة الأشد قوة
حتى لو وجدت
إبحثوا عن أشعاري
في السوق المركزي
في الشارع
و في العيون المتعبة
عيون الطفل الجائع
لكن بالضرورة
وقبل كل شيء
لو فقط صوتي لا يتعبكم
أبدا.

برناديت سانو
شاعرة من بوركينا فاسو

* * *

10
كرة كريستال
كرة كريستال
على سرير في جبل
أحلم واقفة
لكنني دائما أتمسك
لي جناحان
في المتاهة
هنا
حيث لا أحد يؤمن
بأي شيء
تتكدس نفايات كريهة
في القمامة
بلا قانون وبلا إيمان
إنه مكان الغريزة فقط
مكان فراغ الفعل
المكان الذي يذهب
إلى انحرافه
بلا قانون وبلا إيمان
كرة كريستال
على سرير في جبل
و الراعي الوحيد
هو دائما
أضحوكة الجماعة .

تانيلا بوني
شاعرة من ساحل العاج

___________________

*المصدر : مجلة نزوى

شاهد أيضاً

مهرجان فاس للسينما و الفلسفة..دلوز و السينما

خاص – ثقافات *د.عزيز الحدادي بهذا العنوان نكون قد اكتشفنا قارة أخرى بواسطة مهرجان الأغورا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *