رحلة


خاص- ثقافات

**مليكة بنضهر

وتعبرني الرحلة نحو مساء مبتل

البوح فيك عبادة

والحرف شارد قد يعتقل

من يغلق أزرار عطري

في وجه النِسْيان

فحين استحضرك

أتدلى من سكوني ،وأضيع ..

أضيع بين أنوثتي..وفنجان شاي مختل

ولو أن ما أثار شجن غابر

يذيب أحصنة باردة

تشق طوقي كلما قارعتك

سأكفن إذن كل قصائدي الناقصة

علها تصيب اكتمال القلب فيك ..رصاصات بيضاء.

شاهد أيضاً

ثلاث قصص قصيرة لخلود المومني

بيت العائلة   فتحت الباب، استقبلتني رائحة الحنين. لبيوت الأمهات حميمية لا يعرفها إلا من تجرع …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *