الرئيسية / إضاءات / مارغريت أتوود:اقرأوني بعد مئة عام

مارغريت أتوود:اقرأوني بعد مئة عام


ثقافات

قدمت الكاتبة الكندية مارغريت أتوود مخطوطة كتاب من تأليفها ليتم الاحتفاظ بها في طي الكتمان حتى تنشر بعد مئة عام في إطار مشروع فني “تفاؤلي” بالنرويج.

وجاءت هذه الخطوة بدعوة من “مكتبة المستقبل” للكاتبة البالغة من العمر 75 عاما والحائزة على جائزة “بوكر”، إلا أن إسهامها الأول الذي جاء بعنوان “القمر المخربش” لن ينشر حتى عام 2114.
وقالت مارغريت أتوود “إن الفكرة تروق لجانب منا، إذ كنا كأطفال ندفن أشياء هنا وهناك، قطع حليّ وصناديق صغيرة، على أمل أن يجدها شخص ما في وقت لاحق”.
وأضافت أتوود “إنه أمر يدعو إلى التفاؤل أن يتم تنفيذ مشروع يؤسس على أن هناك أشخاصا بعد مئة عام سيكونون لا يزالون يهتمون بالقراءة، وأننا سنتمكن من التواصل عبر الزمن، ولقد وافقت في إطار الاتفاق على عدم الإفصاح عما كتبته”.
وسيتم حفظ المخطوطات في مكتبة ديشمانسكي في العاصمة النرويجية أوسلو حتى عام 2114، كما سيتم الاحتفاظ بمطبعة في المكتبة. وأتوود هي كاتبة وشاعرة وناقدة أدبية وناشطة في المجال النسوي والاجتماعي. ولدت عام 1939 وهي أحد أهم كتاب الرواية والقصص القصيرة في العصر الحديث.


العرب

شاهد أيضاً

رحلة السّفير المغربيّ ابن عثمان في القرن 18 لتسريح أسرىَ جزائرييّن في السّجون الإسبانية

السّفير إبن عثمان المكناسي– فى فقرات تدخل فى صميم مأموريته لدى العاهل الإسباني كارلوس الثالث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *