الرئيسية / قراءات / عاصمة العراء.. إصدار شعري للفلسطيني حمزة شباب

عاصمة العراء.. إصدار شعري للفلسطيني حمزة شباب


( ثقافات )

صدر عن دار الصداقة للنشر الإلكتروني غزة – فلسطين ديوان شعري للشاعر الفلسطيني حمزة شباب بعنوان ” عاصمة العراء ” ، و هو الإصدار الثاني بعد روايته ” محكمة قرية التراب ” ، و يأتي الديوان في حوالي تسعين صفحة يتضمن أربعين قصيدة نثرية ، و قد قامت بإخراجه رقمياً الدكتورة ليلى ديبي منسقة النشر في الدار ، و قد كتب في الإهداء ( إلى ذلك الليل الذي يطالع قصائدي بشغف ، و يضفي على عاصمتي سكون الرعية ) .
يدخل الشاعر عالم الأدب من مفهموم عالمي واسع ، حيث يغني التعبير أناقة و بشعور يزداد فخامة في رسم ملامح عاصمته ، و يمضي مع الإنسان يبلور لحظة نشاطه و استكانته ، فيكتب بإيقاع داخلي محاولاً بث الكثافة الشعورية التي احتضنها الشعر العربي في حداثته ليكسبه العالمية في التصوير و بلغة معجمية نافرة يستسيغها الشاعر و ينتقي ألفاظها بعناية .
ثم ينطلق في قصائده الذاتية محدثاً سباقاً مع الزمن في إثبات شعوره و فحولة قلمه ، و يعزف إيقاعاً داخلياً يكتبه حين تنضج الفكرة في مخيلته ، فيشعر بحالة متوازية من الاستنفار العضوي لتتكالب أعضاؤه في حياكة نسيج قصيدته ، حالماً بالجمال يدب في أوصالها .
يقول في قصيدته ” عاصمة العراء ” :
هَلْ رَأَتْنِي رَعِيَّتِي حِينَ أعْلَنْتُ الاسْتِقْلالِ
فِي لَيْلَةٍ يَعْشَقُ الشَّعْبُ الأحْلامَ كَالجِبَالِ
هَلْ رَأتْنِي رَعِيَّتِي حِينَ تَوَسَّمْتُ القُبَلَ
و شَدَدّتُ التَّارِيخَ بِمِعْصَمِي
كَسَرْتُ الجَاهِلِيَّةَ و صَرَعْتُ هُبَلَ
حَتَّى أطَلَّ الفَجْرُ مِنْ قَلَمِي
قَصَائِدِي تَلْبَسُ البَرَارِي فِي بَرَاءِ
حُدُودُ دَوْلَتِي مَلِكَاتُ جَمَالٍ أنْدَلُسِيٍّ
أنَا شَعْبٌ أعْزَلُ مِنْ كُلِّ فَضَاءٍ
أزْرَعُ الحُرّيَّةَ كَالأهْدَابِ فِي المُقَلِ
لأُقِيمَ عَاصِمَةً فِي العَرَاءْ . . .

شاهد أيضاً

الشمولية و التأثير في كتاب النكبة الحداثة للدكتور سمير مراد

 زيد الطهراوي  يبدأ الباحث الدكتور سمير مراد كتابه “النكبة الحداثة” بمقدمة رائعة وافية أظهر فيها السبب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *