الرئيسية / فنون / “السّماع الصوفي”: دراويش في الجزائر

“السّماع الصوفي”: دراويش في الجزائر


*عبد الرزاق بوكبة

تستمر فعاليات الدورة الرابعة من “المهرجان الدولي للسماع الصوفي”، في مدينة سطيف (شرق الجزائر)، التي تحتضنها “دار الثقافة/ هواري بومدين”. المهرجان الذي يشكّل مناسبة للاحتفاء بالغناء الصوفيّ في العالم الإسلامي؛ انطلق في الرابع من الشهر الجاري، ويستمر حتى الحادي عشر منه، وتشارك فيه فرقٌ من 12 دولة عربية وأجنبية، إلى جانب أخرى من مختلف المدن الجزائرية. الافتتاح الذي ابتدأ بوقفة تأبينية للمنشد الجزائري الراحل توفيق بوراس (1970 -2014)، شهد مشاركات من الفنان التركي مصطفى دمرجي وفرقته، التي تعدّ من أبرز الفرق في مجال الغناء الصوفي، و”فرقة التراث” الجزائرية التي قدّمت مدائح نبوية، و”دموع العارفين” الفرقة القادمة من مدينة المحلة موطن الصوفية المصرية. وفي حفلها، مزجت “فرقة طهران للموسيقى التقليدية” بين تراث الغناء الصوفي والموسيقى الفارسية التقليدية. كما قدّمت “فرقة عمر أوستاز نيان” السنغالية ابتهالاتٍ من الشعر الصوفي الفصيح، كذلك قدّمت “فرقة الهدى” الجزائرية من مدينة أدرار، جنوبي البلاد، أناشيدها باللغة العربية، واستعملت اللغة والموسيقى الأمازيغيتين. وأنشدت فرقة “رباني” الماليزية أغنية بعنوان “يا سلام”، باللغتين العربية والأندونسية، وأناشيد أخرى مثل: “اللهم صل وسلم على الحبيب المصطفى”، و”يا الله”، و”يا رسول الله سلام عليك”. ومساء اليوم، غنّت كلّ من “رجال الخضراء” (تونس)، و”فرقة آفـاق” و”فرقة الغيث” (الجزائر). أما غداً، فيستمر البرنامج مع “فرقة عبد الفتاح عبد الله عوينات” (فلسطين)، و”فرقة الرشاد” و”فرقة عبد الجليل أخروف” (الجزائر). وفي يوم الختام، تغني كل من “فرقة عبد الرحمن عبد المولى” (سوريا) و”مجموعة الغزالي” (المغرب). الجدير ذكره أن هناك محاضرات ترافق فعاليات المهرجان، فيوم غدٍ يحاضر بن عبيد ياسين حول “التصوف أبعاد وعلاقات”، وبعد غدٍ، الثلاثاء، يقدّم السعيد مسايلي “جماليات الخطاب الشعري الصوفي، مقارنة تأويلية في شعر محي الدين ابن عربي”، أما في الختام، ستكون هناك محاضرة بعنوان “الصوفية وعلاقتها بالفن عند جلال الدين الرومي” لفيصل حصير. كما يستمر معرض حول “الخط العربي والمنمنمات الإسلامية”، المرافق للفعاليات، والذي جاء بمبادرة من “مدرسة الفنون الجميلة” في سطيف وقسنطينة.

________
*العربي الجديد

شاهد أيضاً

دور الدراما في تمكين اللغة العربية الفصيحة ونشرها

*زياد أحمد سلامة     يتصور الكثير من الناس أن التحدث باللغة العربية الفصحى بطلاقة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *