الرئيسية / نصوص / مدد … مدد

مدد … مدد


*غرم الله الصقاعي

( ثقافات )

ما بال قلبك فر من أشواقه
وذوى
وحن إلى السراب
واقتفى اثر الجسد
مدد .. مدد
العمر مستلب
وليل الغادرين صباحهم
شقائق النعمان ذابلة
وأودية الضياع بلا عدد
تستنطق الأشياء صورتها
يفيض الكأس من ألم
وفي سحنات من رحلوا
بقايا من خيانة من يعد
سفر
وأحجية اللقاء
سنابك الخيل التي هُزمت
وليل مترع بالأمنيات
وغيمة سكبت مواجعها …. شموسا من برد
مدد … مدد
العائدون من المحبة
يحملون على الأكف سهام من خانوا
وفي أحداقهم سكن التعب
آبوا 
وما غدروا
تسلقوا جدران رغبتهم
وعادوا ينزفون العمر … صبرا من عتب
ما بال حلمك
لم يعد يستشرف السلوى
تناهى في الشكاية
والرواية
يطرق الأبواب في حذر
وما عرف الطريق وما وصل
مستعتب
متحزب
والطين لا يغفر لمن جحدوا بدايته
ومن ألقاه مكتوفا بأرشية الملل
مدد… مدد
تستصرخ الأحلام موعدها
وتشتعل الخطايا في دماء الطين
والآمال حبل من مسد
الناس من عدم
وللغيمات تسبيح القلوب
وللربيع مطالع النجوى
وكم صلى الخريف وما سجد
ما بال قلبي لم يعد قلبي
وقلبك نازف
والحلم يا ولدي سجين
فر من أوهامنا
وسرى إلى المعنى …وطاف به الجنون … وما رقد .
_______
*شاعر من السعودية

شاهد أيضاً

“كِشْ مَلِكْ” – نص شعري

“كِشْ مَلِكْ” نصٌ شعريٌّ الأديب السُّوري موسى رحوم عبَّاس السُّويد يأتي الشِّتاء هنا باكرًا يغطِّي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *