الرئيسية / إضاءات / مصريان ومغربي في القائمة القصيرة لجائزة الشيخ زايد للكتاب

مصريان ومغربي في القائمة القصيرة لجائزة الشيخ زايد للكتاب



أبوظبي- أعلنت جائزة الشيخ زايد للكتاب الأربعاء عن القائمة القصيرة في فرع “الفنون والدراسات النقدية” إذ اشتملت على ثلاثة أعمال اثنين منها من مصر وثالثهما من المغرب.
وقد بلغ القائمة القصيرة للجائزة كتاب “القاهرة خططها وتطورها العمراني” للمؤلف أيمن فؤاد سيد من مصر، والكتاب من إصدارات الهيئة المصرية العامة للكتاب – القاهرة 2015، وهو عبارة عن دراسة تكشف عن مدى التطور التاريخي العمراني لمدينة القاهرة، وعلاقة ذلك التطور بالتوجهات السياسية والدينية والاجتماعية والاقتصادية والفنية التي تعاقبت على القاهرة. وما خلفته من أنماط تخطيطية وعمرانية جديدة لكل منها خصوصيته، كما يذكر الكتاب أولئك الذين لعبوا دورا كبيرا في تطوير خطط القاهرة وعمرانها، ويبين تفتح بعضهم على المنجزات الحديثة التي خلفتها الحملة الفرنسية على مصر بين 1798 و1801، وكذا الانفتاح العمراني خلال القرن العشرين على التخطيطات العمرانية المعاصرة.
وقد زودت الدراسة بألبوم من نماذج منتقاة من صور خاصة بالقاهرة والتي تعرضت لها بالبحث. كما تضمنت ملفا خاصا ببعض الخرائط التاريخية عن تخطيط القاهرة ومآثرها التاريخية.
أما ثاني كتب القائمة فهو “تحديات الناقد المعاصر” للمؤلف جابر عصفور من مصر، والصادر عن دار التنوير للطباعة والنشر – بيروت 2014. وتدخل هذه الدراسة في مجال الدراسات النقدية العربية المعاصرة، من حيث القضايا والمدارس النقدية التي عرفها النقد العربي، وعلاقة هذا النقد بالنقد الأوروبي الحديث والمعاصر والأنكلو أميركي كذلك.
تكمن أهمية الدراسة في عرضها لأهم المفاصل النقدية المؤثرة التي عرفها مسار النقد العربي الحديث، وكذا الصراعات التي عرفها هذا النقد بين مختلف التيارات النقدية والفنية الأيديولوجية والسياسية. كما تطرق المؤلف في ثنايا سرده النقدي إلى أهم الأعلام النقدية العربية.
ثالث الكتب هو “الفكر الأدبي العربي: البنيات والأنساق” للمؤلف سعيد يقطين من المغرب، والصادر عن منشورات ضفاف- بيروت 2014. وهو عبارة عن دراسة تجمع بين تاريخ النقد العربي وتاريخ الأدب العربي وتاريخ الفكر الأدبي العربي بصفة عامة.
وتكمن الغاية الأساسية من هذه الدراسة في إدخال الممارسة الأدبية والنقدية في مجال الدراسة العلمية التي عرفتها بعض الممارسات اللسانية والسيميائية والسردية، حيث تبني التصورات العلمية ومناهجها في الدراسات النصية والأدبية بشكل عام. وقد اعتمد المؤلف في تصوره العلمي للأدب على بعض النماذج العربية التي توفقت في نظر المؤلف في دراسة النص الأدبي دراسة علمية استطاعت أن توسع مفهوم النص الأدبي بشكل خاص، وتربطه بمجالات علمية ومعرفية مختلفة.
________
*العرب

شاهد أيضاً

“حدائق السلطانة” لثمنة الجندل..قصص تستعيد سحر التراث

ثقافات – “حدائق السلطانة” عنوان المجموعة الصادرة عن “الآن ناشرون وموزعون” بعمّان، بدعم من وزارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *