الرئيسية / افتتاح معرض وتوقيع كتاب “الفن حلم حياة”

افتتاح معرض وتوقيع كتاب “الفن حلم حياة”




( ثقافات )

يوقع الفنان التشكيلي د. محمود صادق الثلاثاء 12 تشرين الثاني الجاري، في مركز رؤى للفنون كتابه ” الفن حلم حياة”،الذي يوثق لمسيرته الفنية الطويلة ولتجاربه وتحولاته المتعددة على مدار أكثر من أربعة عقود.
يأتي ذلك مباشرة فور افتتاح معرضه الشخصي الجديد الذي يحمل عنوان الكتاب نفسه، في صالة مركز رؤى للفنون ويتضمن أعمالاً جديدة تعكس سمات المرحلة الأخيرة في مسيرة محمود صادق، التي تذهب بعيداً في التجريد والاحتفاء باللون والسطوح الخشنة.
كتاب محمود صادق ” الفن حلم حياة”،يقع في 300 صفحة من القطع الكبير، ويشكل حدثا ثقافيا وفنيا بارزا، كونه يوثق لأعماله في مراحله المختلفة ويتضمن دراسة مسهبة ومعمقه في تجربته التشكيلية بقلم أستاذ أكاديمي بارز وفنان معروف هو د. خالد الحمزة، إضافة إلى احتوائه على عدد من المقالات التي تناولت أعمال محمود صادق في مراحل مختلفة من حياته.
يبدأ الكتاب بسيرة مطولة للفنان، منذ ولادته عام 1945 وصولاً إلى عام 2012، موزعة على 9 حقب زمنية، حافلة بالإنجازات والأحداث الحياتية.
عرض حمزة بعد التحقيق في حياة الفنان محمود صادق، مراحل “التجويد الفنية” لمحمود صادق، حيث تمثلت المرحلة الأولى في اكتشاف إمكانات الموضوع الفني وبيئته، لتليها مرحلة ثانية أطلق عليها د. خالد الحمزة ” التجريد المجرد”، وصولاً إلى المرحلة الثالثة التي يصفها “بالتجريد الجامع ما بين التشخيص والعمارة”، ويختم د. خالد الحمزة دراسته لمراحل تطور أعمال محمود صادق بوصف المرحلة الرابعة منها والتي يسميها “بالتكوين غير الاستحضاري”.
وإلى جانب مساهمة د.خالد الحمزة المطولة، تضمن الكتاب مطالعات و مساهمات لنقاد آخرين في اعمال محمود صادق أبرزهم، غسان مفاضلة، محمد ابو زريق، د. مازن عصفور، اشراق سيف الدين، موليم العروسي، اضافة إلى مقالات وتعليقات لفنانيين و أدباء على معارضه المختلفة، منهم رباح الصغير، محمود عيسي موسى، د. حسنى محمود، د. محمد اسماعيل، عياد النمر، الشاعر عبد الرحيم عمر.
هذا، وينتهى الكتاب بفصل يعرض فيه تجربة محمود صادق الغنية في مجال الكاريكاتير، حيث واكب الرسم الكاريكاتيري معظم مراحل حياته ( منذ كان في المرحلة الثانوية) وحتى عام 1998.
أما النص االانكليزي للكتاب فلم يكن مجرد نسخة حرفية عن نصوصه العربية، وإن تضمن أبرز ما حمله بالعربية، لاسيما دراسة د. خالد الحمزة و قراءات غسان مفاضلة ومازن عصفور في أعمال محمود صادق، لكنه ضم أيضاً قراءة للناقدة الإيطالية ومؤرخة الفن بياتريس بيا نسيني في فن محمود صادق. وكذلك قراءة أخرى لابنته رانيا في أعمال أبيها.
من ناحية أخرى فإن أهم ما يميز كتاب محمود صادق، من الناحية التقنية، هو الطباعة الجيدة التي حافظت على قيمة الأعمال الفنية ونقلت عوالم و ألوان محمود صادق بشكل أمين، هذا فضلاً عن الإخراج الفني الرصين لعموم الكتاب.
يبقى أن نشير إلى ان الكتاب/ المجلد كان ثمرة التعاون المشترك والرفقة الطويلة ما بين الصديقين الفنان محمود صادق و د. خالد الحمزة كاتب النص الرئيسي للكتاب.

شاهد أيضاً

خلدون الداوود: مثابر بلا كلل.. يعتصم بالفن في مواجهة الخراب

 خاص- ثقافات   يحيى القيسي*   في منتصف التسعينات من القرن الماضي قادني الصديق الشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *