الرئيسية / نصوص / صخرة الصمت

صخرة الصمت


*حمدان طاهر المالكي

(ثقافات) 

مُتحرراً من موتي , واقِفا عندَ لؤلؤة الرؤيا .
أترقبُ هذا العالم , أفواجٌ كثيرة من الموتى عبرتْ.
شفاه شاسعة ترتلُ القداس لا حياء ينتظرون الرحيل.
فراغ خلفه الأسلاف لا يمكن أن نسدهُ بمكائدِ اليقينْ .
ثمة أسوار تفصلنا عن فراديسهم المعلقة وسط مخيلة السماء .
**
في غيابهم اللاهب تركوا كل شيء
وربما أخذوا كل شيء 
وتَسمرنا نحنُ أمامَ الشواهد
نعد محاسن الغبار
لا سلالم سماوية تدُلْنا , لا أجنحة تطفوا بنا
نحوَ سواقي الغيوم ,
لا مراكبَ توصلنا لضفافهمِ المبتلةِ 
بإشارة السكينة,
لذا اخترعنا ديمومةَ الحلم
وابتكرنا أبوابا للحنين,
لكنهم لم يأتوا
تشبثوا بالصمتِ طريقا .
وعندَ نوافذنا المرصعة بالأسى
نترقبُ ما قد تقوله صخرة الصمت
__________
*شاعر من العراق 

شاهد أيضاً

القضية..فلسطين / إلى..عهد التميمي

خاص- ثقافات *محمد الزهراوي دجَّنوهاǃ؟ ألا ترَوْن؟.. بيْضاءُ هذِه الفْرَسُ فِي الرّيحِ وأنا الشّاعِرُ.. مهْمومٌ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *