الرئيسية / نصوص / النقص .. مديح متأخِّر

النقص .. مديح متأخِّر


عبود الجابري *

ثقافات:

الفرصةُ
مساحةٌ بينَ اكتمالينِ
ليستريحَ الخالقُ من رغبتِهِ
تحتَ مطَرِ الرَّسامِ الأشعثِ
قدْ تبدو فكرةً جوفاءَ
أنْ نكتملَ ياصاحبي
أو نفكِّرَ بتقليمِ أظافرِنا
حينَ يأكلُنا الجَرَبُ
الخيانةُ تبدأُ منْ هُنا
منَ اللَّونِ
حينَ يسعى ليجدَ لهُ موطئَ قدَمٍ
في ازدحامِ البشاعةِ
، من الحياةِ
الَّتي تركبُ ظَهرَ الموتِ
ولا تعرفُ طريقاً آمناً للنّزولِ على الأَرضِ
، من الشُّعراءِ
الَّذين يموتونَ على براقِ الكلماتِ
الحائرِ أينَ يُلقي حمولتَهُ
، الخيانةُ جسَدُ المزهريَّةِ
المحشوّ بالزُّهورِ الكاذبة
فلا تكتملي
، إتركي النَّقصَ يتحدَّثُ عنْ جَسدِكِ
كمقترحٍ لجمالٍ يراهُ الأَعمى بيديهِ
كأنْ تتغافلي عنْ بقعةٍ في القميصِ
كمرثيةٍ ناصعةٍ
في احتفالِ العيونْ
، أَخطئي كثيراً في تسميةِ الموتِ
لأصحِّحَ لكِ
بما أعرفُ منْ قاموسِ الحياة

* شاعر من العراق يعيش في الأردن
abboudaljabiri@yahoo.com

شاهد أيضاً

قصيدة “نحن و الردى” للشاعر السوداني صلاح أحمد إبراهيم بالإسبانية

خاص- ثقافات   Versificación: Salah Ahmed Ibrahim* Traducción: Dr. Lahcen El kiri**   “Nosotros y …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *