الرئيسية / نصوص / اِعتراف
nimily

اِعتراف

خاص- ثقافات

عبد العالي النميلي*

أَعْشَقُ السَّفَرْ

و التَّسَكُّعَ عابِراً

تَحْتَ غَزيرِ الْمَطَرْ ،

وَأَعْشَقُ الاخْتِباءَ

وَنَقْفَ لَوْزِ الْأَسى

في غَياباتِ الْحُفَرْ .

وَأَعْشَقُ السُّخْرِيَةَ

مِنْ غَنَجِ الْحَياةِ

وَرَشْقَ الْمَوْتِ الْمَغْرورِ بالْحَجَرْ .

أَعْشَقُ اللَّيلَ الْحالكَ

وَالْتّيهَ الْعَشْوائِيَّ

بَعيداً عَنْ أَعْيُنِ الْقَمَرْ ،

وَاَعْشَقُ الْحُزْنَ والنَّحيبَ

في صَمْتِ الْحَجَرْ ،

وَأَعْشَقُ وَحْشَةَ الْمَحَطّاتِ

وَالْمَطاراتِ

وَالْمَوانئِ

وَالطُّرُقاتِ

وَجارِحَ الْكَلِماتِ

عِنْدَما تُخَلِّفُني الْعُيونُ

أَجْتَرُّ خاطِفَ الْوَداعاتِ

وَموجِعَ الصُّوَرْ .

وَاَعْشَقُ السَّهَرْ

عَلى مَوائِدِ أَحِبَّةٍ لَمْ يَعْرِفوني

أَفْتَحُ لِحسَراتِهِمْ شَراييني

وَيَسْكُبونَ مِنْ عَيْنَيَّ

ما تَبَقّى في قُلوبِهِمْ

مِنْ كَدَرْ .

وَأَعْشَقُ وَحْشَةَ الْغِرْبانِ

تَنْعِقُ جوعاً وَكَمَداً

في لَيالي الشِّتاءِ الْبارِدَةِ

عَلى غابٍ

ناضِبِ الماءِ

يابِسِ الشَّجَرْ .

وَاَعْشَقُ الْحُبَّ

حينَما يَجْعَلُ الشِّعْرَ

مِنَ الْمَوْتِ عَلى مَرْمى قَدَرْ ،

وَأَعْشَقُ تَرَنُّمَ الرّيحِ

في ثُقوبِ قَلْبي

عَلى قارِعَةِ الضَّجَرْ ،

وَأَعْشَقُ الْكَسَلَ وَالْمَكْرَ

وَحَسْرَةَ الْمَوْتِ على لا أَرْضٍ

في وُجوهِ الْغَجَرْ ،

وَأَعْشَقُ بَراعِمَ الْمَجْهولِ

وَسنابِلَ الضَّياعِ

في بَساتينِ الْحَرْبِ

وَعناقيدَ الْخَرابِ ،

وَأَعاصيرَ تَجُرُّ سُخْطَ الْبِحارِ

تَعْبُرُ الْأَرْضَ

بِوابِلِ مِنَ الدَّمارِ

فَلا تُبْقي مِنّي شَيْئاً

وَلا تَذَرْ .

__________

*شاعر مغربي.

 

شاهد أيضاً

15145255_674584596034280_67

أبالسة

خاص- ثقافات *مرزوق الحلبي أحني قامتي اعتذارا لعينيك، من سنتين، لم أكتب لك قصيدة حبّ …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *