الرئيسية / أرشيف الوسم : طلال حمّاد

أرشيف الوسم : طلال حمّاد

يحدثُ.. فلا تُخْطِئِ الحَدْسَ

خاص- ثقافات *طلال حمّاد يَحدُثُ أنْ لا يَحدُثَ ما يجِبُ لكنّهُ يَحْدُثُ ويحدُثُ غَيْرُهُ فالدُنْيا من حَولِكَ لا تَنْتَظِر أنْ يَصْفُرَ القِطارُ أو تُعْلِنَ الطائِرَةُ عنْ رِحْلَتِها أو أنْ يَقْرَعَ جَرَسُ المَدْرَسة لِتَدْخُلَ إلى الصَفِّ أو لِتَقولَ لك اعْتَدِلْ كجُنْديٍّ يَنْظُرُ إلى نَمْلَةٍ تتسلَّقُ دونَما خَوْفٍ حذاءَهُ العَسْكَريّ الدُنْيا تركَضُ …

أكمل القراءة »

في هبوب الريح

خاص- ثقافات *طلال حمّاد سأعْتَكِفُ.. لأكْتُبَها ” الريح شديدة في الخارج”.. والشبابيك تصطفق.. لكنّ الحرائق تضطرِمُ فمن سيكتبها بعدي وكيف لا أفعل الآنَ.. وهي روايتي؟ لن أغلق الباب.. سأسدل الستائر فقط.. ** “الريحُ شديدَةٌ في الخارِجِ” وأنا على الشُرفَةِ أودُّ لو أتَعَلَّمُ الطَيَران فربَّما تحمِلُني الريحُ إلى مأوايَ ومأوايَ محاصرٌ …

أكمل القراءة »

لا شيء لا شيء.. فقط

خاص- ثقافات *طلال حمّاد لا شيء لا شيء غير أنّ بإمكاننا كلّ شيء المَوْتَ أو الحياة لا شيء لا شيء فقط قتل الإبن أباه وارتداه ومضى يجمع في الأرض ضحاياه لا شيء يا رفاقي، لا شيء كل ما في الأمر لم يعد سر هذه الثورة مالت تقطف الثمرة.. لكنْ قطف …

أكمل القراءة »

كُلُّ ما في الأمْرِ.. أناكِفُ الحُزْنَ

خاص- ثقافات *طلال حمّاد لا شَيْءَ لا أحَدْ وَحْدَكَ العابِرُ في الطَريقْ والطَريقُ لا شَيْءَ وَلا أحَدْ لا شَيْءَ لا أحَدْ يَبُقُّ الراديو أغْنِيَةً لا طَعْمَ لها فَألفُظُها وَأقْضِمُ في الخَيالِ بَعْضاً مِنْ تُفَّاحَتِكْ لا شَيْءَ لا أحَدْ فُزْتُ بِالكَأسِ وَحْدِي وَوَحْدِي أسابِقُ الكَأْسَ والكَأسُ انْكَسَرْ لا شَيْءَ لا أحَدْ …

أكمل القراءة »

وَتَعَوَّدْتَ الحُبَّ، لكــن…!

خاص- ثقافات *طلال حمّاد يا وَجَعَ القَلْبِ فِلِسْطينُ عَلى البالِ، وَأنْتَ غَريبٌ، هَلْ يُمْكِنُ أنْ يَنْسى الجِذْرُ الأرْضَ/ وَهَلْ يُمْكِنُ أنْ تَنْسى الأرْضُ المِحْراثَ/ وَهَلْ يُمْكِنُ أنْ يَنْسى المِحْراثُ الساعِدَ/ هَلْ يُمْكِنُ أنْ تَنْسى……؟ هَلْ يُمْكِنُ……………؟ وَتَعَوَّدْتَ الحُبَّ، تَحِنُّ، وَتَبْحَثُ عَنْ مَوْعِدِ لُقْيا باب العامودِ تَعَوَّدَ أنْ يَنْفَتِحَ، ـ وَلكِنْ …

أكمل القراءة »

مَتى يَفْتَحُ الأعْمى عَيْنَيْه؟

خاص- ثقافات *طلال حمّاد كجنديّ لم يعد إلى بيته.. الحرب لم تنته بعد.. وقف إطلاق النّار هشٌّ.. ونحن في انتظار ذخيرة جديدة.. الليل طويل.. الليْلُ أعمى والأعداء يحفرون أنفاقاً من تحت الخنادق ليخندقونا من تحت.. ما الذي سيحدُثُ.. لو فاجأنا الأعداء بالموت هل سنصرخ؟ هل سنهرب؟ أم سنبكي.. أننا سنموت …

أكمل القراءة »

لا شيْءَ يَنْتَهي؟

خاص- ثقافات *طلال حمّاد مُثقَلٌ بِكِ أيّتها الحياةُ مُثقَلٌ.. لا بَطَل! ما الذي انتهى وما الذي سيبدأ الآن؟ لا شيء ينتهى.. لا شيء كلّ شيء يولد من جديد كأنّه يبدأ للمرة الأولى.. وكالمرة الأولى.. نحن نبدأ.. فكيف ينتهي كلّ ما نريد؟ لمْ يَحْدُثِ اليَوْمَ شَيْءٌ لا تَعْرِفُهُ لنْ يَحْدُثِ اليَوْمَ …

أكمل القراءة »

يَحْدُثُ أنَّكَ تَعْرِفُ

*طلال حمّاد تفتح النافذة صورة في الجسد والجسد باب يودي إلى مرعى والمرعى سهلٌ من الأمنياتْ فيا ليت الأمنياتْ زرعٌ تأكُلُ منه الحيواتْ وترعى على أطراف وادٍ من السنواتْ سنواتْ فتكبُرُ في الحدائِقِ والحدائِقُ جنّاتْ تَصْدَحُ فيها أجمَلُ الأغنِياتْ هيهاتْ أنْ تَقْتُلَها الطَعَناتْ لَو يُدْرِكُ الإنْسان أنّه حارِسُها فيُسْكِنُها كالأمنِياتْ …

أكمل القراءة »

طوبى لَكَ أيُّها العِفْريتُ!

خاص- ثقافات *طلال حمّاد العفريتُ استعاد كفَّهُ وسلَّمَ الدُنيا لأهلِها فتلقَّفَها حكّامُنا وأغلقوا عليها كفوفَهُم تَمَطّى العِفْريتُ وقال: أستَطيعُ الآنَ أن أذْهَبَ للراحَةِ بَعيداً بَعيداً دونَ أن أقْلَقَ بالدُنْيا وَلا بِأهْلِها فثمّة من بين أهلها من يفعَلُ ما عليَّ أنْ أفْعَله طوبى لَكَ أيُّها العِفْريتُ فَقَدْ عَرَفْتَ قَدْرَنا حينَ سلّمتنا …

أكمل القراءة »

أين سأكتب لو شئتُ ما أشاء؟

خاص- ثقافات *طلال حمّاد الورقة البيضاء لم تكن بيضاء هذا الصباح باسل في طريقه إلى السماء عرج كالأنبياء على الفقراء مثلي هذا الصباح جرحه كان نازفا والورقة امتلأت برسالته فأين سأكتب لو شئت ما أشاء؟ ** ليَكْتُبِ الشُعَراءُ ما شاؤوا مَحَبَّةُ الأوْطانِ ليْسَتْ رُقْيَةً يُعيدُها الأدْعِياءُ كَسورَةٍ مُقَدَّسَة في صيغَةٍ …

أكمل القراءة »