الرئيسية / نصوص (صفحه 355)

نصوص

روّاد النضرة .. سادة الأريج

* سعيد الشيخ (ثقافات) 1- يقين السنجابيقولون انهم دلفوا من الأبوابوما من أبواب ظاهرة للعيانبلى، يقين السنجاب الذي بنى مرقده على أعلى غصنفي الشجرة الأعلى:هي هناك سبعة على عدد السموات.يمرّون خفافا كنسائم مسائيةيداعبون الروح/ وكأنهم من الروحوإليها يرجعون لنهار جديد. 2- حكمة الوردةأهب العقل للهواءكي يرتوي المحيط بماء الكونالماء الذي …

أكمل القراءة »

سؤال الموت ؟ و الكتابة المخاتلة للخلود

حياة الرايس * ( ثقافات )     “كل شيء منذور للموت إلا ما كتب” هكذا بتصرف قال قدماء المصريين… كل الشخصيات والأحداث والأفعال والأقوال يمكن أن تموت إذا لم تكتب وقد قال الأديب الكبير محمود المسعدي ” إن الرجل يكتب تعويضا عن حرمانه من تجربة الولادة عند المرأة “. …

أكمل القراءة »

نســـَّاجة’الضوء

عبد الوهاب الملوح * كأس أخيرةٌ؛قبل أن تكنسَ الرِّيحُ قهقهاتنا ,تُلقي بنا في شركِ المسافةِ …قبل أن تهزمنا قاماتُنا بظلالها العالية ِ …قبلَ هبوطنا الاضطراري من شرفة في قصيدةٍ لم تكتملْ.قبل تونس بعد العلم لم نَعِدْ أحد ًا بشيء ٍ مشدودين إلى ما بعدنا إلى ما قبلنا إلى ما غيرنا …

أكمل القراءة »

اليانصيب – شيرلي جاكسون

*ترجمة :عمر عبد الغفور كان صباح السابع والعشرين من حزيران صافياً ومشمساً، مليئا بالدفء مثل إي يوم صيفي،كانت الأزهار مشذبة بعناية، والمروج زاهية الاخضرار. بدأ أهل القرية في التجمع في الساحة بين مكتب البريد والمصرف، في حوالي الساعة العاشرة، في بعض البلدات المكتظة بالسكان، قد تستغرق عملية سحب اليانصيب يومين …

أكمل القراءة »

هذا النادل

* عادل سعيد (ثقافات) النادلُ الخَفيف النادلُ المتوثّبُ كضوءٍ جريح او سماءٍ قبلَ الهبوب ٍشَفّافاً كظلِّ ماء او ضَميرِ فراشة بملامحَ ممسوحةٍ كَهواء او رغَباتِ ماموثٍ مُنقرِض سريعاً كنزيفِ نَجمة يدورُ متلاشِياً كآهةٍ هرِمَة و يعودُ كإلهٍ مُزمن ولكنّهُ يدور حولَ مائدةِ الحياة ابدا لا يُلَبّي طَلَباً او يضعُ صَحنا …

أكمل القراءة »

الذين لم يولدوا / شارون أولدز

*ترجمة : نزار سرطاوي (ثقافات) أحياناً أكاد ألمحهم، حول رؤوسنا،كالبعوض حول عمود إنارة في الشارع صيفاً،أولئك الأطفال الذين كان يمكننا أن نحظى بوميضهم. أحياناً أشعر بهم ينتظرون، وقد غلبهم النعاس في غرفة انتظار – يعملون خَدَماً، يصيخون السمعَ قليلاً لنداء الجرس. أحياناً أراهم مطروحين مثل رسائل حب في مكتب الرسائل …

أكمل القراءة »

السّفر إلى تخوم الوحشة

* فتحي العكرمي (ثقافات) استقبلتني الحياة ساخرة من عجزي إذ بعثت إلى الوجود بساق عرجاء في أسرة قتلتها الحاجة وداخل كوخ تتكدّس داخله أجساد مرتبكة. كنت عارا على العائلة فأنا أحمل منذ بدايتي شامة العجز. كان الوقت يسيل متمرّدا لا نعرف له وقعا ولا نرى له أثرا يمرّ بلا معنى …

أكمل القراءة »

الشارد من عصافير الوقت

بسام جميل * ( ثقافات ) لم يكن سهلاً على أحد منا في ذلك اليوم أن يمنع قلبه من الخفقان المتسرع ولا أن يحيد بنظره عن الأمام الذي تملك وجده حد الهذيان بالحلم الحاضر على تلك الارض . على مشارف فلسطين كان التحدي ، فأنجب زفراتنا صليات من نار رعب …

أكمل القراءة »

فضائل العاطل عن النسيان

موسى حوامدة  مسَّني غامض كدتُ أنساهقلتُ أقلعُ عن عادة التذكر وأنسى فنسيت أن أنسى.….أنتحي جانبا، وأقول للنسيان لا تذكرني؛كنت وضعت ذاكرتي قديما في خزانة التناسي، ظل يهرب مني اليقينكغيمة تقطر ندى منسيا. تعلمت التذكر في مدينة الأسى، ذبحت للصبايا حصاني، لم يكن لحما ذاك الشواء، لم أجد ناراً في موقد …

أكمل القراءة »

وطني الأسير.. للشّاعر التشيلي بابلو نيرودا

ترجمة: محمد محمد الخطابي * (ثقافات)  وطني ، وطن رقّتي وآلامي وطن الحبّ والربيع والماء ألويتك الثلاثية الألوان  تنزف اليوم دما على أسلاك “بيساغوا” الشائكة على أنقاض المخاوف  موجود أنت يا وطني  يشتعل قلبك نارا وكورا اليوم بين السجّانين والخونة والأمس بين جدران “رانكاغوا”  ولكنّك ستخرج للهواء الطّلق ستعود لجذلك …

أكمل القراءة »