الرئيسية / نصوص / خطيئةُ الشعر

خطيئةُ الشعر

خاص- ثقافات

*أسامة غالي ـ العراق

(( من يحبُ الخطيئة مرةً يلد عارَه))

شكسبير

ـ 1 ـ

على هامش الحربِ

شعرُ الحماسةِ ينشدُ للعائدين من الموتِ:

كسرى يعودُ،

فلابدَ من عودةٍ لقريشٍ

ـ 2 ـ

على هامشِ الحربِ

ربّ مديحٍ يرافقهُ الذمُ

فأحملْ أخاكَ على ألف معنى

لتكتملَ الصورةُ الثانيةْ.

ـ 3 ـ

بينَ السيّاقِ وعمقِ الأسى

غربةٌ واكتئابْ

وَحشَةٌ واضظرابْ

فلابدَ من ناقدٍ مستنيرٍ

ليُحصيَ قَتلَى القصائدْ

ـ 4 ـ

على هامشِ الحربِ

يعتذرُ الشعراءُ من الربِّ

إنّ المديحَ تَغَيّرَ

والفَخرَ

حتى الرِثَاءِ تَغَيّرَ

فالانزياحُ الجديدُ

يُجيزُ التّلاعُبَ بالأبجَديّةِ

عندئذٍ يصبحُ الشعرُ قبراً

مقفى بحَرفِ الرّصاصِ

وإيقاعه صَاخباً كدوِيّ المدافع

ـ 5 ـ

على هامشِ الحربِ

تُغتصبُ البِنيَةُ الداخليّةُ للنّصِ

والشعراءُ أُسارى

أما حِيلَة غيرَ هذا المجازِ الرتيبِ

يُعيدُ البَكَارةَ،

أو ينقذُ الشعراءَ من الأسرْ!!

 

شاهد أيضاً

أغنية محشوة بالريش

خاص- ثقافات *عبد الرحيم التوراني في غرفة الانتظار ظلوا مدثرين بالصمت، وبقوا على حالهم هذا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *