الرئيسية / خبر رئيسي / نسخة عربية من رواية «المغفلون» للفرنسي نويوف

نسخة عربية من رواية «المغفلون» للفرنسي نويوف

القاهرة- ترجمة عربية لرواية «المغفلون» للكاتب الفرنسي إريك نويوف، ترجمها إلى العربية لطفي السيد منصور، وصدرت حديثاً عن «العربي للنشر والتوزيع». حصلت الرواية على الجائزة الكبرى للأكاديمية الفرنسية عام 2001. وسبق للطفي السيد منصور أن ترجم كتاب «النشوة المادية» للحائز على جائزة نوبل في الآداب الفرنسي لوكليزيو.

في رواية «المغفلون»، يكتب الراوي الثلاثيني الذي يعمل في مجال الدعاية والإعلان، رسالة طويلة يبعث بها إلى الرجل الذي سرق حبيبته المثيرة والمتقلبة «مود»، لنكتشف بالتدرّج أن ذلك الكاتب الأميركي ليس سوى «ج. د. سالينجر»، مؤلف الرواية الشهيرة «الحارس في حقل الشوفان» (1951). ثم يصدم الراوي ذلك الكاتب بعدها بمفاجأة، ويجعله يتساءل أيهما المغفل: الراوي، أم الكاتب الذي يواجهه، أم كلاهما معاً؟

لكن هذه الحكاية ليست سوى حيلة فنية استخدمها المؤلف ليطرح وجهة نظره وتساؤلاته حول العالم كما يقول «أي عصر يتآمر علينا؟». لقد أصبحت الحياة بمثابة شريط لا نمثّل فيه سوى لقطة، مما لا يمكِّنُنا، ولا يُمكِّن الآخرين من تأملها وفهمها.

الرواية قصيرة، كُتبت برشاقة وتناغم، وتتخللها أقوال مأثورة، كما يختلط فيها الاهتمام باللامُبالاة، وتبدو شخصياتها المنتمية إلى عصور شتى، عزيزة على قلب إريك نويوف.

وُلد إريك نويوف عام 1956. بدأ العمل في الصحافة للمرة الأولى عام 1982 في «لو كوتيديان دي باريس». وهو ينتمي إلى التيار الأدبي الذي أطلق عليه بـ «néo-hussard»، والذي يتميز بالأسلوب المقتضب، اللاذع والمرن، بعد حركة الـ «هوسارد» منذ الخمسينات. حصل على جائزة «روجيه نيمييه» عام 1990، وحصل على جوائز «لي دو ماغو» و «إنتيرالييه» و «الأكاديمية الفرنسية». عمل صحافياً وناقدَ أفلام لـ «فرانس إنتر» و «كانال+ سينما» ومجلة «مدام فيغارو». شارك في كتابة سيناريو فيلم 2001 «سافاج سولز» من إخراج راوول رويز.
_________
*الحياة

شاهد أيضاً

خلدون الداوود: مثابر بلا كلل.. يعتصم بالفن في مواجهة الخراب

 خاص- ثقافات   يحيى القيسي*   في منتصف التسعينات من القرن الماضي قادني الصديق الشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *