الرئيسية / نصوص / سوبر ماركت

سوبر ماركت


* شيخة حسين حليوى

( ثقافات )

أهربُ من عاداتي السيئة وظهيرتي المكتظّة إلى السوبر ماركت.
أرافق العربة كصديقة قديمة تستوعب مشترياتي و تفاهاتي وأسراري.
اشتريتُ شايا أخضر بنكهة الياسمين ومربّى التوت البرّيّ
وحلاوة نابلسيّة بعلبة صهيونيّة، وخبزا هولنديّا
سيتذمّر منه زوجي كعادته مع الأشياء الجديدة. يعتادها ثمّ يفتقدها.
العاملون منهمكون في إرضاء الربّ. وربّ العمل أيضا. يرمقهم من بعيد وهم ينقلون البضائع استعدادا لعيد الفصح عند اليهود. يستبدلون الحَرام بحَرام أقلّ وأقلّ. وأنا استبدلُ قناعاتي بإمكانيّة العيش المشترك على الرفوف فحسب. هو خارج السوبر هُدنة المتعبين. 
صار الخبز مكان القهوة والقهوة مكان الحلوى.
لعبة مسلّية تشغلني عن التقاط الحزن عن الرفوف. 
املأ العربة العرجاء.
أخرجُ مسرعة قبل أن أفهم قوانين اللعبة
و قبل أن تُغريني حملات التخفيض على الحزن المعلّب.

شاهد أيضاً

هل التاريخ لا نهايةٌ من الطّرائد؟

*أدونيس 1 – تعِبَ الأفقُ في عالمنا، من ثِقَل الأجنحة التي تحمل حقائب البريد، الآتية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *