الرئيسية / إضاءات / الإعلان عن القائمة الطويلة لجائزة رفاعة الطهطاوي

الإعلان عن القائمة الطويلة لجائزة رفاعة الطهطاوي


*

أعلنت الدكتورة رشا إسماعيل مديرة المركز القومي للترجمة عن القائمة الطويلة لجائزة رفاعة الطهطاوي وجائزة الشباب، حيث ذكرت أن المركز مستمر للعام الثاني على التوالي، في تقديم جائزة الشباب تشجيعًا لشباب المترجمين والذي يسعى المركز لدعمهم باستمرار من خلال تقديم دورات تخصصية في الترجمة وورش عمل في الترجمة التحريرية، بالإضافة إلى تقديم جوائز للأعمال المتميزة من خلال هذه الجائزة، كما نستمر في إتاحة الفرصة لجميع الهيئات الحكومية وغير الحكومية ودور النشر الخاصة للإشتراك في الجائزة، وسوف يتم الإعلان عن الفائز بجائزة رفاعة وجائزة الشباب في موعد يتحدد قريبًا.

يذكر أن لجنة التحكيم اختارت مجموعة مكونة من عشرة أعمال للوصول للقائمة الطويلة لجائزة رفاعة، وسوف نوردهم بحسب الترتيب الأبجدى لأسم المترجم.
العمل الأول هو سلسلة (لست وحدك) الصادرة عن الدار المصرية اللبنانية ضمن سلسلة دراسات الطفل، من تأليف جينفر مور مالينوس، ومن ترجمة أريت فايز تادرس وهو مجموعة من أربعة كتب للأطفال بعنوان (والدتي تعمل أيضًا – أخي مصاب بالتوحد – أمي مريضة بالسرطان – صديقتي مصابة بمتلازمة داون).
عن المركز القومي للترجمة يأتي العمل الثاني (علم الإنسان عند القديس توما) من تأليف ايف كاتان ومن ترجمة أحمد علي بدوي، حيث يتحدث الكتاب عن محاولة القديس توما اثبات عدم وجود اختلاف بين العقلانية والايمان، وعن القومي للترجمة أيضًا يأتي العمل الثالث في القائمة (التصوف والتفكيك.. درس مقارن بين ابن عربي ودريدا) من تاليف إيان ألموند وترجمة حسام نايل، حيث يثبت الكتاب على مدار صفحاته انه على الرغم من مئات السنين الفاصلة ما بين دريدا والشيخ ابن عربي فقد اجتمعا على معارضة الفكر العقلاني الذي يتخذ من العقل مبدأ حاكمًا.
كتاب (الاستعارة في الخطاب) الصادر عن المركز القومي للترجمة، هو العمل الرابع، من تأليف إيلينا سيمينو، وترجمة عماد عبد اللطيف وخالد توفيق؛ ويسد هذا الكتاب فجوة كبيرة في بحوث نظريات الاستعارة ومناهج تحليلها، والكتاب يتعرض لأحدث النظريات المفسرة لعمل الإستعارة، كما انه يدرسها في معظم الخطابات العامة المعاصرة مثل الخطاب السياسي والإجتماعي والإعلامي والتعليمي والعلمي والاقتصادي والأدبي، ثم يأتي كتاب (القومية العرقية وسقوط الإمبراطوريات) أوروبا الوسطى وروسيا والشرق الأوسط (1917-1923) من تأليف أفيل روشفالد ومن ترجمة وتقديم عاطف معتمد وعزت زيان، صادر عن القومي للترجمة، ويتحدث الكتاب عن قضية القومية التي انشغل بها عدد كبير من الباحثين خاصة منذ انهيار الاتحاد السوفيتي وتفكيك دول البلقان وانتقال دول شرق أوروبا ووسطها من المعسكر الإشتراكي إلى غريمه الرأسمالي .
العمل السادس (طبقات ناصري) والصادر عن القومي للترجمة، يسجل فيه المؤرخ الأفغاني القاضي منهاج السراج الجوزجاني والذي عاش في القرن الثالث عشر، جوانب من التاريخ منذ بدء الخليقة حتى استيلاء المغول على بغداد في العام 1258، الكتاب من ترجمة وتقديم عفاف السيد زيدان.
مسرحية وليام شكسبير الشهيرة (دقة بدقة) من ترجمة الدكتور محمد عناني والصادرة عن هيئة الكتاب، هي العمل السابع في القائمة. أما العمل الثامن، والصادر أيضًا عن الهيئة المصرية العامة للكتاب (مدن الفنون المشهورة) من تأليف جاستون ميجون وترجمة مدحت عايد فهمي فيتحدث عن مصر (هبة النيل) ويقدم خلال صفحات الكتاب صور القاهرة القديمة والحديثة والجوامع، كما يتحدث ايضا عن منطقة الأهرام وأبو الهول والمعابد.
تأتي بعد ذلك الترجمة العربية لكتاب الكفار (الصراع بين عالم المسيحية والإسلام) والصادرة عن المركز القومي للترجمة، من تأليف أندرو هويتكروفت ومن ترجمة قاسم عبده قاسم ويناقش الكتاب قضية مهمة تتعلق بموضوع الساعة في الثقافة الغربية عموما وتتصل بمشكلة علاقة العالم المسلم بالغرب الأوروبي والأميركي بصفة عامة. ويناقش أيضًا موضوعات كثيرة وذلك عبر مسافة زمنية هائلة تمتد من العصور الوسطى حتى الوقت الراهن.
أما العمل الأخير في القائمة فهو كتاب (الأدب الشعبي عند العرب والترك) والصادر عن مركز الترجمة بجامعة الملك سعود، من تأليف الدكتور شاة رستم شاموساروف، أستاذ الأداب الشرقية، ويتناول الكتاب موضوع الأدب الشعبي عند شعوب آسيا الوسطى التركية والتفاعل المتبادل بينه وبين الأدب الغربي.
كما اختارت لجنة التحكيم عملين للتنافس على جائزة الشباب، العمل الأول ضمن القائمة فيأتي بعنوان (سنة الأحلام الخطيرة) من تأليف سلافوى جيجيك ومن ترجمة أمير زكي، ويتناول هذا الكتاب الصادر عن دار التنوير، الأحداث الصاخبة التي قامت في العالم في العام 2011، خاصة الثورات في العديد من الدول العربية ومظاهر التمرد في اوروبا والولايات المتحدة إلى جانب تصاعد الميول العنصرية في العديد من الدول الأوربية.
العمل الثاني (دليل عملي في الفرنشايز – حق الإمتياز التجاري) من تأليف فيرونيكا بيلونة وتوماس ماتلا، ومن ترجمة رانيا محمد خليف، الكتاب صادر عن مجموعة النيل العربية، حيث يرسم لنا خبيرا الفرانشيز أو (حق الإمتياز التجاري والعلامات التجارية) معالم هذه المنظومة وكيف تعمل بكفاءة وما هي الفرص المتاحة أمامها من خلال شرح العديد من المحاور وتناول أمثلة عديدة لتجسيد وشرح هذا المفهوم.
________
*ميدل إيست أونلاين

شاهد أيضاً

هَوَامِشٌ عَلى دَفْتَرِ الشُّجُونِ التَّعْلِيمِيَّةِ

خاص- ثقافات *الدُّكْتُورُ بَلِيغ حَمْدِي إسْمَاعِيل ثمة إشارات عن النظام كمحنى إنساني جديرة بالاهتمام والتبصير …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *