الرئيسية / فنون / «لحظات حرجة» يتجاوز اختبار النقاد

«لحظات حرجة» يتجاوز اختبار النقاد


رغم حجم الانتقادات السلبية التي حصدها فيلم “لحظات حرجة” لتوم غورميكان في أول تجربة إخراجية له، التي وردت معظمها على موقع “روتن تميتوز” الإلكتروني بواقع 113 مراجعة، فإنه تمكن من تجاوز فشله في امتحان النقاد باعتلائه المرتبة السادسة على شباك التذاكر الأميركي متجاوزاً بإيراداته حاجز 16 مليون دولار خلال 10 أيام فقط، علماً بأن ميزانيته بلغت 8 ملايين دولار، وقد يكون مرد ذلك طبيعة الفيلم الذي صنف في اطار الرومانسية الكوميدية، فقصته تدور حول 3 شباب تربطهم صداقة قوية منذ الصغر، ويحاولون جاهدين المحافظة عليها وسط انشغالاتهم العملية ومحاولاتهم المتكررة الدخول في علاقات عاطفية، ما يوصلهم إلى لحظات تكاد تكون بالفعل حرجة، تهدد صداقتهم بالانهيار نتيجة لإخفائهم هذه العلاقات عن بعضهم البعض، لتتمكن صراحتهم من اعادة بناء العلاقة مجدداً.

رصيد جيد
الفيلم يجمع في بطولته 3 من نجوم هوليوود وهم زاك ايفرون ومايكل بي جوردان ومايلز تيلر، الذين يمتلكون في جعبتهم رصيداً جيداً من الأعمال السينمائية الناجحة، حيث تمكنوا معاً من حمل الفيلم الذي حصل على تقدير 6.1 في موقع “أي ام دبي بي” الإلكتروني، وبمتابعة أدائهم في هذا الفيلم نجد أن زاك ايفرون وهو بطل سلسلة أفلام “هاي سكول ميوزيكال” (صدر آخرها في 2008)، بدا أكثر حرفيه في أداء الأدوار الرومانسية، التي سبق له تقديمها في شخصية “لوغان” بفيلم “ذا لاكي وان” (2012) للمخرج سكوت هيكس، فيما نجد أنه لا فرق كبير بين شخصية مايكل بي جوردان بهذا الفيلم الذي يبدو فيه تائهاً يسعى للمحافظة على زواجه من الانهيار، وبين دوره في فيلمه “محطة فروتفيل”، الذي عرضه مهرجان دبي السينمائي في ديسمبر الماضي، بحضور جوردان نفسه، ويجسد فيه شخصية الشاب الأسود أوسكار غرانت الذي يفقد عمله ثم حياته على يد ضابط شرطه أبيض في حادثة شهيرة هزت الولايات المتحدة الأميركية في 2008.
أما الممثل مايلز تيلر،الذي ظهر في فيلم “حفرة الأرنب” (2010) للمخرج جون كاميرون ميتشيل مع الممثلة نيكول كيدمان، فقد أعاد بدوره إلى الأذهان سلسلة أفلام “اميركان باي” 
_______
*البيان

شاهد أيضاً

فريدا كاهلو.. شريط ملوّن حول قنبلة

*أسامة فاروق في أحد المنتجعات السياحية الفاخرة المنتشرة على طول الساحل الشمالي المصري يطل وجه فريدا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *