الرئيسية / إضاءات / عشاق هاروكي موراكامي..رثاء نوبل

عشاق هاروكي موراكامي..رثاء نوبل


*ترجمة: أحمد فاضل

لقد كانت لحظة مخيبة للآمال لمحبي هاروكي موراكامي في اليابان عندما منحت الأكاديمية السويدية جائزة نوبل للآداب هذا العام للكاتبة الكندية أليس مونرو .

كانت هناك توقعات كثيرة بأن يحظى موراكامي 64 عاما صاحب الأعمال الأكثر مبيعا بالجائزة بعد أن طرح اسمه كمرشح محتمل لها في السنوات الأخيرة ، المراهنات لم تنته حتى ساعة إذاعة قرار الأكاديمية السويدية بفوز مونرو باعتبار موراكامي المرشح الأفضل لها ، في حين كانت تكهنات وسائل الإعلام تضج بترشيحه طوال عام 2013 لينضم إلى ياسوناري كواباتا الفائز بنوبل عام 1968 ، وكينزا بورو آوي عام 1994 .


عشاق موراكامي وبعد أن كانوا يأملون بفوزه قالوا إنهم سيضطرون للانتظار حتى العام المقبل معتقدين أنه سوف يحصل عليها في المستقبل القريب ، جاء ذلك عبر تغريداتهم على تويتر حيث كان تعاطفهم معه كبير جدا ، وقبل ساعات من إعلان ستوكهولم تجمع مشجعوه بحماسة كبيرة في أحد مقاهي طوكيو وقد اصطفت أمامهم زجاجات الشمبانيا للاحتفال بفوزه حال إذاعة النبأ ، لكنهم سرعان ما فغروا أفواههم تعلوهم دهشة كبيرة ارتسمت على وجوههم الحيرى ،ذلك أن موراكامي خسر الجائزة مرة أخرى .
مالك المقهى قال بعصبية :
– أنا من أشد المعجبين به منذ 25 عاما ، وسوف أنتظر فوزه في العام القادم لامحالة .
تاكيشي أو سامي أستاذ الأدب الياباني الحديث بجامعة نشو قال معلقا لدى سماعه قرار لجنة نوبل :
– أنا لا يمكن أن أكون متأكدا مما إذا كان اسمه قد ظهر حقا كمرشح ، لكن توقعاتي كانت كبيرة بفوزه ، بهذا المعنى أعتقد أنه سيستمر في أن يعتبر مرشحا قويا لنيل جائزة نوبل .
__________
* عن: صحيفة وول ستريت جورنال

شاهد أيضاً

خلدون الداوود: مثابر بلا كلل.. يعتصم بالفن في مواجهة الخراب

 خاص- ثقافات   يحيى القيسي*   في منتصف التسعينات من القرن الماضي قادني الصديق الشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *