الرئيسية / حرية الإبداع‮ .. ‬وثقافة الاغتيالات الفكرية‮ ‬

حرية الإبداع‮ .. ‬وثقافة الاغتيالات الفكرية‮ ‬


د. أحمد سخسوخ *

 
هدم آثار الحضارة‮ .. ‬في زمن تَشَدُّد الإمارة‮ ‬

 

‮‬في أوقات تخلف الأمم،‮ ‬يصبح اللعب بالدين تجارة رائجة‮..‬
هكذا لخصا ابن خلدون القضية‮ ‬،‮ ‬وهي القضية التي تطفو علي السطح هذه الأيام‮ ‬،‮ ‬بعد أن تنامي بعض التيارات الدينية المتأسلمة والمتشددة‮ ‬،‮ ‬والتي تبعد عن سماحة الإسلام ووسطيته‮ ‬،‮ ‬والتي تهدد الهوية الثقافية والحضارية والإبداعية والتاريخية لهذا الشعب المصري العظيم‮ ‬،‮ ‬وذلك بالمحو والحرق والفناء والتدمير والتحطيم والتخريب‮ .‬
وكان الشيخ مرجان سالم الجوهري وغيره‮ ‬،‮ ‬هو من أعاد هذه القضية إلي السطح‮ ‬،‮ ‬بعد أن طالب في إحدي حلقات برنامج العاشرة مساءً‮ ‬الرئيس مرسي أن‮ ‬يقتدي برسول الله لتدمير الأصنام‮ .‬
الشيخ مرجان وتدمير الآثار
والشيخ مرجان الشهير بالشيخ حسان‮ ‬،‮ ‬هو أحد أعضاء‮ ‬الاتجاه السلفي الجهادي الذي كان ضمن الخمسين فرداً‮ ‬الذين حضروا وشاركوا في تدمير تمثالي بوذا في‮ (‬باميان‮) ‬بأفغانستان‮ .‬
وكانت حكومة الملا عمر قد رفضت من قبل الانصياع لرغبة أحد قادتهم بتدمير تمثالي بوذا‮ ‬،‮ ‬وكان المبرر هو أنهما مصدر دخل للدولة‮ ‬،‮ ‬ولكن بعد مرور عامين‮ ‬غير الملا عمر رأيه،‮ ‬وأمر بتدمير تمثالي بوذا وعلي أثر ذلك ذبح مائة بقرة تكفيراً‮ ‬واعتذاراً‮ ‬للرب علي تأخره في تدمير تمثالي بوذا‮ .‬
وفي برنامج العاشرة مساءً‮ ‬،‮ ‬أطلق الشيخ مرجان صرخته‮ ‬المدوية التي أقامت الدنيا ولم تقعدها‮ ‬،‮ ‬حين قال‮ : ” ‬إن الحاكم المسلم المتمكن لابد أن‮ ‬يحطم الأهرامات وأبو الهول‮ ‬،‮ ‬وكل هذه الأصنام‮ ‬،‮ ‬اقتداء برسول الله الذي حطم‮ ‬360‮ ‬صنماً‮ ‬حول الكعبة‮ ‬،‮ ‬وأرسل الصحابة لتحطيم الأصنام البعيدة عنها‮.” … ‬معتبراً‮ ‬أن حضارة الفراعنة تخالف الشريعة‮ ‬،‮ ‬وخاصة‮ ‬كما‮ ‬يقول‮ ‬أن الفراعنة لم‮ ‬يكونوا من المؤمنين،‮ ‬ولكنهم كانوا كفاراً،‮ ‬وهو لذلك لا‮ ‬يُقر ولا‮ ‬يعترف بحضارتهم‮.‬
وقد وصف د.رأفت النبراوي عالم الآثار الإسلامية دعوي‮ ‬هدم الآثار بأنها خبل وضرب من الجنون‮ ‬،‮ ‬حيث قال‮

‮»‬ما هذا الخبل ؟ أبسط وصف‮ ‬يمكن أن‮ ‬يقال بعد سماع ما قاله ذلك السلفي القادم من تورا بورا ليعلن لنا عقيدته التي تؤمن بهدم أبو الهول‮ ‬،‮ ‬وتفجير الأهرامات بدعوي أنها أوثان‮ ‬،‮ ‬تعبد من دون الله‮ ‬،‮ ‬ما هذا الخبل ؟ بعد أكثر من أربعة عشر قرناً‮ ‬تأتي أفكار من تحت أنقاض الجهل والتخلف والردة لتعلن عن نفسها وسط مناخ التدين الذي شاع في البلد،‮ ‬واستدعي هذه الأفكار‮ ‬،‮ ‬وشجع أصحابها علي الجهر بها‮ ‬،‮ ‬وخطورة ظهور مثل هذه النماذج الهدامة للفكر وللعلم‮ ‬،‮ ‬أنها تحدث لغطا وضجيجاً‮ ‬وتشويهاً‮ ‬للوعي‮ ‬،‮ ‬وانشغال الناس بها عن همومنا الاستراتيجية التي نحن بصددها لبناء دولتنا الحديثة‮.«(‬1‮)‬
إن عالم الآثار الاسلامية‮ ‬يستنكر هذه الخرافات بعد مرور أكثر من اربعة عشر قرناً‮ ‬من دخول الاسلام إلي مصر‮ ‬،‮ ‬والتي لم‮ ‬يحدث فيها هذه الدعاوي‮ ‬،‮ ‬ويؤكد أن الآثار هي تراث الأمة‮ ‬يعبر بها عن نهضتنا وحضارتها‮ ‬،‮ ‬وتعكس كل نواحي الحياة التي عاشتها في الفترة التي صنعت فيها حضارتها‮ ‬،‮ ‬فكيف نطمس حضارة أمة‮ ‬،‮ ‬وهنا‮ ‬يضرب مثلاً‮ ‬في الفترة التي تم فتح مصر فيها عام‮ ‬21‮ ‬هجرية علي‮ ‬يد عمرو بن العاص قائد جيوش ثاني الخلفاء الراشدين عمر بن الخطاب‮ ‬،‮ ‬حيث‮ ‬يقول‮ : “‬فقد رأي عمرو الأهرامات‮ ‬،‮ ‬وأبو الهول‮ ‬،‮ ‬ولم‮ ‬يكونا تحت الأرض‮ ‬،‮ ‬كما رأي المعابد المصرية القديمة والكنائس وكان معه عدد من الصحابة الذين شاركوا في تحديد قبلة جامع عمرو بن العاص بمصر القديمة‮ ‬،‮ ‬وكان عددهم ثمانين صحابياً‮ ‬تقريباً‮ ‬،‮ ‬رأو كل هذه الآثار مع عمرو وأعجبوا بها‮ ‬،‮ ‬ولم‮ ‬يأمروا بهدمها بل كانت الدعوة إلي الحفاظ عليها وترميمها‮ (….) ‬كما أن هذه الآثار عاصرها وشاهدها وأمر بالحفاظ عليها‮ ‬،‮ ‬الحكام وعلماء الدين الذين تعاقبوا علي حكم مصر كالأمويين والعباسيين والطولونيين،‮ ‬والأخشيديين‮ ‬،‮ ‬والفاطميين‮ ‬،‮ ‬والأيوبيين‮ ‬،والمماليك والعباسيين‮.” ‬ويكمل بأنه لم‮ ‬يحدث في التاريخ أن قام أحد رجال الدين بهدم أثر من آثار مصر المنتشره في كل ربوعها‮ .‬
فلم‮ ‬يكن الهدم هو منهج المسلمين‮ ‬،‮ ‬وإلا ما كنا رأينا تلك الآثار العظيمة،‮ ‬ويصف فكرة الهدم هذه بأنها ردة فكرية وتخلف عقلي‮ .‬

إعادة مصر إلي الإسلام

في جريدة النيويورك تايمز كتبت ليزا رود نوردلاند ومي‮ ‬الشيخ أن‮ (‬الاسلاميين‮ ‬يريدون إنهاء المهمة التي بدأها الفاتح الإسلامي عمرو بن العاص وكأنهم‮ ‬يقصدون إعادة مصر إلي الاسلام بالشكل الذي‮ ‬يعتقدونه صحيحاً‮)(‬2‮) ‬
وتعلق النيويورك تايمز في هذا المقال علي أقوال بعض الشيوخ من أمثال البحريني عبد اللطيف محمود والسعودي علي الربيعي بقولها‮ : “‬هذه القصص تصرفات رخيصة تهدف إلي جرح مصر وصورتها‮« ‬بحسب رأي السيد نور الدين‮ ‬أستاذ الآثار‮.‬
ويستكمل المقال وصفه لـتصريحات شيوخ السلفية بأنها‮: »‬تصريحات متطرفة من قبل بعض السلفيين الأكثر تحفظاً‮ ‬في آرائهم‮ ‬،مقارنة بالاخوان المسلمين،‮ ‬ويحتقرون جميع أعمال الفن التي تمثل الهيئة البشرية‮ ‬،لأن مثل هذه الأعمال تعتبر بديلاً‮ ‬لخلق الله‮«.‬
الشيخ وفهم التاريخ
ويبدو أن الشيخ الذي أفتي بتدمير الآثار وتكفير الفراعنة‮ ‬،‮ ‬لم‮ ‬يقرأ التاريخ‮ ‬،‮ ‬ولم‮ ‬يعرف حلقاته،‮ ‬ولم‮ ‬يدرك أن ما أطلق عليهم أصنام الفراعنة‮ ‬،‮ ‬كانوا في مرحلة تاريخية سابقة علي عصر الرسول‮ (‬صلي الله عليه وسلم‮) ‬بما‮ ‬يقرب من ستة آلاف سنة،‮ ‬ولا‮ ‬يمكن أن نطلق عليهم صفة الكفار،‮ ‬لأن دعوة الرسول إلي الإسلام كانت في أزمان تالية عليهم بآلاف السنين،‮ ‬ولم تكن دعوة الإسلام قبلهم أو في عصرهم،‮ ‬مما‮ ‬ينفي عنهم صفة الكفار،‮ ‬لأنه لم‮ ‬يكن‮ ‬في زمانهم‮ ‬إيمان بالدين الإسلامي أو دعوة إليه،‮ ‬وعلي النقيض‮ ‬يمكن اعتبارهم مؤمنين بآلهتهم التي كانت في أزمانهم؛ وهم من قادوا الحضارة الإنسانية‮ ‬،‮ ‬وهم من مهدوا وعبرَّوا الطريق إلي الإيمان واكتشاف الديانات‮ .‬
لقد صنعوا تماثيل الآلهة‮ ‬بالطبع قبل دعوة الرسول إلي الدين الإسلامي‮ ‬وتعبدوها‮ ‬،‮ ‬وكان الفراعنة أولي الشعوب التي عرفت طريقها إلي‮ ‬الإيمان وإلي الإله‮ ‬،‮ ‬وكانت تماثيلهم هي المقدمة الأولي للإنسان البدائي والتي قادته إلي طريق‮ ‬الإيمان‮ .‬
لقد كانت فنون الإنسان المصري القديم‮ ‬،‮ ‬ما هي إلا تجسيد للفكر الديني‮ ‬،‮ ‬والإيمان الديني قبل أن‮ ‬يُرسل الله رُسله إلي الإنسان‮ .‬
لقد كان الشعب المصري شعباً‮ ‬من الفنانين والمبدعين والمؤمنين‮ ‬،‮ ‬كان‮ ‬يمارس فنه وإبداعه تكريساً‮ ‬لفكره الديني‮ ‬،‮ ‬وتكريساً‮ ‬لإيمانه بخالق هذا الكون في صور شتي مختلفة‮ ‬،‮ ‬حتي جاء الرسل لتصحيح مسار الإنسانية في طريقها الصحيح‮ ‬،‮ ‬وبذلك فإن ما فعله المصريون الأقدمون‮ ‬،‮ ‬لم‮ ‬يكن‮ ‬غير المقدمة المنطقية التي قادت البشرية إلي طريق الدين والإيمان بالله‮.‬
ولكل هذا قال كلير لالويت‮ : “‬أن مصر هي الأرض التي خصتها الألهة بحبها،‮ ‬إنها المكان المفضل لتفكير ديني ثاقب وبذلك،‮ ‬فإن مسيرة الانسان المصري القديم‮ ‬،‮ ‬لم تكن سوي مسيرة روحية طويلة،‮ ‬وقد اتسمت بالفكر الديني المصري‮.”‬

حكاية إيزيس وأوزوريس

ونموذجاً‮ ‬كانت حكاية أيزيس وأوزوريس التي تصور الشر‮ ‬متمثلاً‮ ‬في ست‮ ‬،وهو‮ ‬يمزق أخاه أوزوريس إلي أربع عشرة قطعة‮ ‬،‮ ‬ويلقي بها في أماكن متفرقة،‮ ‬وهنا قامت زوجته وأخته إيزيس ونفتيس بالبحث عن أشلائه‮ ‬،‮ ‬وأعادت أمه نوت ربط عظامه وترتيب أعضائه في مكانها ليبعثه رع من جديد إلي الحياة‮.‬
وهذه إحدي الروايات عن هذه الأسطورة متعددة الجوانب‮ ‬،‮ ‬ويأتي حورس بن أوزوريس بعد أن حملت منه إيزيس لينتقم من ست ويعيد الكون إلي عدالته‮.‬
وتصور هذه الأسطورة الخصال الحميدة في الإنسان من وفاء الزوجين وسحق الشر عن طريق الابن حورس‮.‬
ومن خلال الموت والبعث تشير الأسطورة إلي طور الحياة‮ ‬،‮ ‬وهي تصور تناقض الحياة في صراعها بين الخير والشر ؛وتقف الأسطورة في النهاية بجوار الخير الذي‮ ‬ينتصر في النهاية ضد شرور هذا العالم‮ .‬
كانت هذه الأساطير‮ ‬،والتي أقيم من خلالها التماثيل‮ ‬،‮ ‬هي مقدمة الإنسانية إلي طريق الدين والإيمان بالرب،‮ ‬وإلي طريق الخير والصلاح بعيداً‮ ‬عن شرور الأشرار الذين لايفكرون إلا في الهدم والتدمير والايذاء‮.‬
وكان أحد البحاثة في المذاهب الدينية‮ ‬،‮ ‬ويدعي محمد‮ ‬حمدي شاشة‮ ‬،‮ ‬قد ادعي علي شاشة قناة‮ ‬C.B.C ببرنامج صباح الخير‮ ‬يا عرب‮ ‬،‮ ‬أن الباحثين‮ ‬يعلمون تماماً‮ ‬بأن الأهرامات قد بنيت بواسطة‮ : ” ‬الدعارة التي مارستها بنات خوفو وخفرع ومنقرع اللواتي كن‮ ‬يحصلن علي الحجارة كأجرة زني‮” ..‬،‮ ‬
مشيراً‮ ‬إلي أن هناك كتباً‮ ‬في دار الكتب المصرية تؤكد علي ذلك‮ ‬،‮ ‬بما فيها أعمال هيرودوت،‮ ‬وهي متداولة في السوق‮ .‬

هيرودت والحضارة المصرية القديمة‮ ‬

وفي الواقع كان هيرودت‮ (‬489‮ ‬425ق.م‮) ‬قد تحدث في‮ ‬كتابه بالباب الأول عن مصر بإسهاب شديد عن أرضها وتكوينها وطبيعتها وأثر نهر النيل في حضارة المصريين القدامي وعاداتهم وتقاليدهم وعلومهم وعباداتهم وفنونهم‮ ‬،‮ ‬من بناء الأهرامات والمعابد والقصور والتماثيل‮ ‬،‮ ‬كما تحدث عن تاريخ الملوك‮.‬
وكان هيرودوت قد سمع قصه ملفقة عن بناء هرم خوفو‮ ‬،‮ ‬وقد سلك سلوكاً‮ ‬معيباً‮ ‬ليحصل علي نفقات البناء،‮ ‬وهو ما نفاه البحاثة،‮ ‬لأن هيرودوت لم‮ ‬يكن‮ ‬يعرف اللغة الفرعونية القديمة‮ ‬،‮ ‬وكان‮ ‬يستقي معلوماته من بعض اليونانيين الذين كانوا‮ ‬يقيمون في مصر‮ ‬،‮ ‬وبعض الحكاوي المثيرة التي نسجها خيال العامة،‮ ‬والتي لم‮ ‬يكن لها مكان من الصحة‮.‬
لقد أنكر علية البحاثة أن‮ ‬يصدق مثل هذه القصص السخيفة التي لامكان لها من العقل أو التصديق،‮ ‬ليوصم بها شعبا كانت الفضائل لديه،‮ ‬خاصة العفة والشرف من قواعد الإيمان‮.‬
وكان مصدر الهجوم علي خوفو بهذه القصص المختلفة‮ ‬،‮ ‬هم الداعون إلي عبادة الشمس من أعدائه الذين لفقوا له هذه الحكاوي والتهم الملفقة الكاذبة وغير الصحيحة‮.‬
وقد أكدت الآدلة أن المعلومات التي حصل عليها هيرودوت‮ ‬،‮ ‬كانت من رواته من الاغريق الذين كانوا‮ ‬يعيشون في مصر‮ ‬،‮ ‬بعد أن استغرقتهم تلك الحكاوي الساذجة التي انتشرت بين العامة وقد روجها أعداؤه‮ .‬
وكان هيرودوت قد زار مصر في القرن الخامس ق.م‮ ‬،‮ ‬حين كانت مصر تقع تحت حكم الفرس‮ .‬
ويؤكد البحاثة‮ ‬،‮ ‬أن هيرودوت قد خُدع فيما سمع من روايات أبناء وطنه الذين كانوا في مصر أثناء الاحتلال الفارسي،‮ ‬كما أنه كان‮ ‬ينزع للتهويل ليعطي رواياته شكل الإثارة‮ ‬،‮ ‬وكان هيرودوت كثيراً‮ ‬ما‮ ‬يردد قول‮ : ‬أنه لم‮ ‬يصدق ما‮ ‬يسمع‮ .‬
وقد جاءت هذه الروايات التي روجها أعداء الفراعنه علي هؤلاء الذين‮ ‬يريدون تدمير أثار مصر‮ ‬،‮ ‬فرددوها كالببغاوات لينتقموا من حضارة،‮ ‬سبقت حضارات العالم،‮ ‬وأنارت الطريق للإنسانية‮ .‬
ابن خلدون وخراب البلاد‮ :‬
وربما‮ ‬ينطبق قول المؤرخ والعلامة عبد الرحمن ابن خلدون‮ ‬التونسي الأصل،‮ ‬ثم القاهري‮ ( ‬ولد في تونس عام‮ ‬732هـ وتوفي في القاهرة‮ ‬808‮ ‬هـ ودفن بها‮) ‬في مقدمته في‮ “‬أن العرب إذا تغلبوا علي أوطان أسرع إليها الخراب‮” ‬وهو‮ ‬يؤكد أن السبب في ذلك‮ ‬يرجع إلي أنهم‮ “‬أمه وحشية باستحكام عوائد التوحش وأسبابه فيهم‮ ‬،‮ ‬فصار لهم خلقاً‮ ‬وجبلة‮ (…) ‬وهذه طبيعة منافية للعمران ومناقضة له‮ .)(‬3‮)‬
وهو الوصف الذي‮ ‬ينطبق علي بعض من‮ ‬يدعون الإسلام‮ ‬،‮ ‬وهم منهم براء‮ ‬،‮ ‬وهم‮ ‬يبدون فظي اللسان والقلب‮ ‬،‮ ‬يسبون ويلعنون ويكذبون ويحرضون علي القتل أمام الملايين علي شاشات التلفاز‮ ‬،‮ ‬وبعضهم‮ ‬يمسك متلبساً‮ ‬بالكذب وإرتكاب الفحشاء في الطريق العام‮ .‬
هوامش‮ ‬

1‮أخبار الآدب‮ ‬2‮/‬12‮/‬2012‮ ‬،‮ ‬حوار أجرته مني نور تحت عنوان‮ (‬الدعوة إلي هدم الآثار ضرب من الجنون‮)‬
2‮وقد ترجم المقال لجريدة التحرير سارة حسن بتاريخ‮ ‬25‮/‬7‮/‬2012
3‮مقدمة ابن خلدون‮ ‬،‮ ‬تحقيق د.علي عبد الواحد وافي‮ ‬،‮ ‬مكتبة الأسرة‮ ‬،‮ ‬2006،‮ ‬جـ2‮ ‬صـ508

 

    

( عن أخبار الأدب ) 

 

شاهد أيضاً

خلدون الداوود: مثابر بلا كلل.. يعتصم بالفن في مواجهة الخراب

 خاص- ثقافات   يحيى القيسي*   في منتصف التسعينات من القرن الماضي قادني الصديق الشاعر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *