الرئيسية / إضاءات / فتح باب الترشيح للدورة 12 لجائزة الصحافة العربية

فتح باب الترشيح للدورة 12 لجائزة الصحافة العربية



أعلن نادي دبي للصحافة الذي يمثل الأمانة العامة لجائزة الصحافة العربية في دبي اليوم عن فتح باب الترشيح إلكترونياً للصحافيين والصحافيات العرب للتنافس على فئات الجائزة ضمن دورتها الثانية عشرة عبر موقع الجائزة www.arabjournalismaward.ae

على أن يكون يوم 31 ديسمبر 2012 موعداً نهائياً لاستقبال طلبات الترشيح.

وقالت منى بوسمرة نائب مدير الجائزة:” يأتي فتح باب الترشح للدورة الثانية عشرة بعد اجتماعات مكثفة عقدها مجلس إدارة الجائزة والأمانة العامة الأسبوع الماضي في دبي، نجم عنها تطويراً شمل غالبية الفئات في ظل سعيه لمواكبة آخر التطورات المتسارعة التي تشهدها الساحة الإعلامية العربية”.

وأضافت بوسمرة:” استحدث المجلس والأمانة العامة فئة الصحافة الإنسانية والتي ستمنح لتحقيقات أو تقارير تميزت في نقل المشهد العام وتفاصيل قضايا وأزمات إنسانية طارئة وملحة، وما ينتج من تداعيات الكوارث الطبيعية والحروب والأوبئة والآفات وانتهاكات حقوق الإنسان، وحدد أن يكون المتقدم لهذه الفئة قد عايش أو رافق ميدانياً هذه الأحداث ونقلها بأمانة ودقة إلى الرأي العام”.

وكانت الأمانة العامة قد استلمت العام الماضي نحو أربعة آلاف عمل صحافي من 19 دولة عربية بالإضافة إلى 10 دول أجنبية لصحف دولية تصدر باللغة العربية، تنافسوا على 11 فئة، وتجدر الإشارة إلى أن هذه الدورة ستعتمد عملية التحكيم الإلكتروني بعد النجاح التي حققته الجائزة في استقبال الأعمال إلكترونيا في الدورة الماضية، الأمر الذي سيساهم في تسريع العملية وتقنين الجهد الورقي.

ونظراً للأعداد الكبيرة من الترشيحات التي تستقبلها الجائزة، تم اعتماد تشكيل لجنة فرز أولي تستمر لمدة 3 سنوات من عضوية 12 خبيراً وإعلاميا وأكاديمياً من مختلف التخصصات التي تغطي فئات الجائزة لزيادة كفاءة عمليات الفرز الأولي والتأكد من مطابقة الأعمال المقدمة لشروط ومعايير الترشح والتأكد من اندراج الأعمال ضمن الفئات الصحيحة دون أي خلط، حيث ستعمل هذه اللجنة على تسهيل مهمات أعضاء لجان التحكيم ورفع الأعمال الدقيقة والكاملة من بين الأعمال المتقدمة.

ووجهت بوسمرة دعوة باسم الأمانة العامة لكافة الصحافيين بالإطلاع على التطورات التي اعتمدتها الجائزة عبر نافذتها الإلكترونية والتواصل مع النادي للتعرف على المعايير وقالت أن الالتزام بالمعايير والشروط التي حددها المجلس الذي يضم نخبة من الخبراء وقادة الفكر والأكاديميين هو الطريق للفوز بكل فئة.

وستعمل الأمانة العامة خلال الفترة المقبلة على تشكيل لجان تحكيم لمختلف فئات الجائزة، والتى تضم نحو 70محكماً بواقع 5 إلى 6 محكمين عن كل فئة، حيث يتم فى كل دورة تكليف مجموعة جديدة من الكفاءات الإعلامية وأصحاب الخبرة والاختصاص والذين لا يتم الكشف عن أسمائهم إلا خلال فعاليات حفل الإعلان عن الفائزين.

وتجدر الإشارة إلى أن القيمة المالية لكل فئة هي 15 ألف دولار أمريكي باستثناء فئة العامود الصحافي بقيمة 20 ألف دولار وشخصية العام الإعلامية التي تصل قيمتها إلى 50 ألف دولار ، أما بقية الفئات بالإضافة إلى فئة الصحافة الإنسانية التي استحدثت هذا العام لأول مرة فهي جائزة الصحافة الاستقصائية وجائزة الصحافة العربية للشباب وجائزة الصحافة الثقافية وجائزة الصحافة الرياضية وجائزة الصحافة السياسية وجائزة أفضل صورة صحافية وجائزة الصحافة الاقتصادية وجائزة الصحافة للرسم الكاريكاتيرى وجائزة الصحافة التخصصية وجائزة الحوار الصحافى وجائزة العامود الصحفى، بالإضافة إلى شخصية العام الإعلامية التى تمنح بقرار من مجلس إدارة الجائزة

شاهد أيضاً

ميريت لم تنطفئ.. السُلطة أيضًا تعرف

*هشام أصلان 1 قبل عام وأشهر، أغلقت دار ميريت للنشر مقرّها الشهير في 6 ب …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *